وزير خارجية الكويت يزور نظيره العراقي.. لبحث هذا الملف

تم نشره الأحد 14 حزيران / يونيو 2020 01:13 مساءً
وزير خارجية الكويت يزور نظيره العراقي.. لبحث هذا الملف
اول زيارة لمسؤول خليجي رفيع للعراق بعد تشكيل حكومة الكاظمي

المدينة نيوز:- وصل وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر المحمد الصباح الأحد، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة رسمية، للقاء نظيره العراقي فؤاد حسين.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد الصحاف في بيان، أن "الزيارة تبحث عددا من الموضوعات التي تعنى بتنمية العلاقات الثنائية بين البلدين وفي مختلف المجالات".

وتعد زيارة الصباح هي الأولى لمسؤول خليجي رفيع، بعد تشكيل حكومة مصطفى الكاظمي في 7 أيار/ مايو الماضي.

وفي سياق متصل، ذكرت وكالة الأنباء العراقية أن الكاظمي التقى وزير الخارجية الكويتي، بعد وقت قصير من وصوله بغداد ، وفق "عربي21" .

من جانبه، قال مصدر في الخارجية العراقية للأناضول، مفضلا عدم ذكر اسمه، إن "ملف التعويضات العراقية للكويت وتأجيل سدادها سيكون على رأس المباحثات".

وكان النائب العراقي حنين قدو، قد كشف للأناضول، أواخر أيار/ مايو، أن بغداد طلبت من الكويت تأجيل سداد 3.7 مليار دولار، باقي تعويضات حرب الخليج المستحقة عليها.

وفي 1991، تشكلت لجنة أممية للتعويضات ألزمت بغداد بدفع 52.4 مليار دولار تعويضات للأفراد والشركات والمنظمات الحكومية وغيرها، ممن تكبد خسائر ناجمة عن "حرب الكويت".

ودفع العراق حتى الآن 48.7 مليار دولار، وفق الأمم المتحدة.

وقضى القرار بأن يودع العراق نسبة 5 بالمئة من عائدات صادراته من مبيعات النفط ومنتجاته والغاز، في صندوق أممي تم إنشاؤه تحت اسم صندوق الأمم المتحدة للتعويضات.

وجاء طلب العراق بتأجيل سداد تعويضات الكويت العام الجاري في ظل تعثر الوضع الاقتصادي للبلاد، إثر تراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية جراء جائحة كورونا التي شلت قطاعات واسعة من اقتصاد العالم، ومع اعتماد 98 بالمئة من الإيرادات السنوية العراقية على تصدير النفط.