ظريف وأوغلو يؤكدان مواصلة التعاون بشأن أستانة

تم نشره الثلاثاء 16 حزيران / يونيو 2020 12:58 صباحاً
ظريف وأوغلو يؤكدان مواصلة التعاون بشأن أستانة
ظريف و اوغلو

المدينة نيوز :- ذكر وزير خارجية تركيا مولود جاويش أوغلو، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في أنقرة، أنه تم نقاش مسار أستانة ومواجهة الارهاب في المنطقة، رافضاً العقوبات المفروضة من جانب واحد على إيران.

واعتبر أوغلو أن "وباء كورونا علّمنا على الوحدة والتضامن، ولذلك سنستمر في التعاون مع إيران في الشأن السوري وفي غيرها من المناطق".

وفي سياق متصل، أشار إلى أن بلاده عملت مع روسيا من أجل وقف إطلاق النار في ليبيا، قائلاً "نبحث في مرحلة ما بعد وقف إطلاق النار في ليبيا مع روسيا ونناقش هذه المسألة مع الأطراف الليبية".

وأكد جاويش أوغلو أنه لا يوجد خلافات في وجهات النظر مع روسيا بشأن ليبيا، لافتاً إلى أن تأجيل الاجتماع مع وزيري الدفاع والخارجية الروسيين هو من أجل التعمق في النقاش بشأن ليبيا.

بدوره، أعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن تركيا وإيران تمكنتا من تجاوز أزمة كورونا، مؤكداً أن بلاده مستعدة للتعاون مع الكوادر الطبية التركية.

وخلال المؤتمر الصحفي، لفت ظريف إلى أن "الولايات المتحدة سجلت إسمها في صفحات التاريخ الأسود فيما يتعلق بالتعاون في مواجهة كورونا".

من جهة أخرى، أوضح أنه "تم فتح رحلات تجارية بين تركيا وإيران وناقشنا مسألة تدفق الغاز الطبيعي الإيراني إلى تركيا"، مؤكداً أنه سيبدأ تدفق الغاز الإيراني من جديد إلى تركيا.

وكشف ظريف أن الرئيس التركي سيزور إيران وسيتم عقد اتفاقات تجارية، مؤكداً أنه سيكون هناك قمة قريباً في طهران حول مسار أستانة بعد انتهاء أزمة كرورونا.

في غضون ذلك، قال وزر الخارجية الإيراني "ناقشنا التطورات في سوريا وأيضاً في اليمن، ونحن وتركيا نسعى إلى أن يكون هناك سلام في اليمن". وأضاف "وقعنا على إتفاقية مشتركة من أجل التعاون الدبلوماسي والسياسي بين الطرفين،وستكون دعماً للدبلوماسية التركية والإيرانية في مجال التعاون الإقتصادي".

وتابع قائلاً "من أهم القضايا التي ناقشناها هي فتح التجارة بين البلدين ولكن الأمر مرتبط بالشأن الطبي".

ظريف غرد بعد المؤتمر الصحفي مع وزير الخارجية التركي وقال "اليوم كانت لدي مباحثات بناءة مع صديقي مولود جاويش أوغلو وباقي المسؤولين الأتراك في اسطنبول، اتخذنا قرارات مفيدة حول التعاون الثنائي المشترك وقضايا المنطقة والعالم، جيراننا يشكلون أولوية اهتماماتنا دائماً".

 

وفي وقت سابق، وصف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، العلاقات بين إيران وتركيا بأنها "طيبة ووثيقة في مختلف المجالات".

وقال في تصريح صحفي أدلى به فور وصوله إلى أنقرة مساء الأحد، إن "العلاقات مع الجيران هي أولوية في سياستنا الخارجية، لذا فإنه وبعد الأوضاع الجديدة الحاصلة بسبب كورونا، كانت لنا زيارة إلى سوريا، واليوم نشعر بالسرور لزيارة تركيا أيضاً".

وكالات