مفوضية شؤون اللاجئين تدعو للمزيد من التضامن في ظل وباء كورونا

تم نشره الجمعة 19 حزيران / يونيو 2020 09:31 مساءً
مفوضية شؤون اللاجئين تدعو للمزيد من التضامن في ظل وباء كورونا
فيليبو غراندي

المدينة نيوز :– دعا المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي إلى مزيد من التضامن بين مختلف الأطراف الفاعلة لدعم اللاجئين والنازحين داخلياً وعديمي الجنسية، وكذلك مضيفيهم في ظل تفشي وباء كورونا.
وأشار غراندي في بيان اليوم الجمعة، بمناسبة اليوم العالمي للاجىء، نقلته وكالة آكي الإيطالية للأنباء، الى أن العالم اليوم لا زال يصارع فيروس كورونا، وأن الأزمة الصحية باتت تهدد المجموعات الأكثر ضعفاً ومنهم اللاجئين والنازحين بوباء آخر وهو الفقر.
ورحب المسؤول الأممي بمساهمات اللاجئين الهامة في العمل الجماعي للتصدي لوباء كورونا، متحدين بذلك الظروف البالغة الصعوبة التي يعيشونها.
كما تعهد غراندي بأن تستمر المفوضية بالعمل الذي قامت به طيلة 70 عاماً في حماية اللاجئين والنازحين في حالات لا تعد ولا تحصى من الطوارئ، فلهذا الوباء أبعاد مختلفة كلياً ولا نستطيع القيام بمهمات الحماية وحدنا.
وناشد المسؤول الأممي الدول والحكومات والمنظمات الفاعلة العمل على تأمين ادراج النازحين واللاجئين وعديمي الجنسية في الجهود الاقتصادية الرامية للتعامل مع تداعيات الوباء على المدى الطويل.
وحذر غراندي من مغبة غياب الدعم الاقتصادي والاجتماعي لهذه الشريحة من الناس، ما قد يؤدي لانقسامات وتوترات.
كما شدد على ضرورة الاستثمار بشكل أكبر في بلدان الأصل لجعل عودة اللاجئين خياراً متاحاً وقابلاً للتطبيق.
يذكر أن أكثر من 80 بالمئة من مجموع اللاجئين حول العالم يعيشون في بلدان فقيرة أو متوسطة الدخل.
--(بترا)