الكاظمي وبارزاني يبحثان حل خلافات بغداد وأربيل

تم نشره السبت 20 حزيران / يونيو 2020 09:52 مساءً
الكاظمي وبارزاني يبحثان حل خلافات بغداد وأربيل
مصطفى الكاظمي

المدينة نيوز :- بحث رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، ورئيس إقليم كردستان شمالي البلاد، نيجيرفان بارزاني، السبت، حل الخلافات بين بغداد وأربيل.

جاء ذلك خلال لقاء بين الجانبين بالعاصمة بغداد، هو الأول من نوعه منذ تشكيل حكومة الكاظمي في 7 مايو/ أيار الماضي، وفق بيان صادر عن الحكومة العراقية.

وأفاد البيان، أن الكاظمي وبارزاني بحثا "الملفات العالقة بين الحكومة الاتحادية والإقليم، والعمل على حل المشاكل السابقة وفق الدستور، وبما يحقق المصلحة العامة للبلاد".

وأكد الطرفان أن التحديات التي تواجهها البلاد تتطلب تعاون الجميع للتصدي لها.

ونقل البيان عن رئيس الوزراء العراقي، تأكيده "أهمية التعاون الوطني من أجل تجاوز التحديات الراهنة، لا سيما الأزمة الاقتصادية الناجمة عن تراجع أسعار النفط بسبب جائحة فيروس كورونا".

وتوجد ملفات عالقة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان منذ سنوات طويلة، وعلى رأسها ملف إدارة الثروة النفطية وتقسيم إيراداتها، والمناطق المتنازع عليها بين الجانبين.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، قررت الحكومة السابقة برئاسة عادل عبد المهدي، قطع رواتب موظفي الدولة بكردستان، بعدما اتهمت الإقليم بعدم الالتزام باتفاق تسليم 250 ألف برميل من النفط يوميا إلى شركة "سومو" المملوكة لبغداد، وهو ما نفت صحته أربيل.

ووافقت حكومة الكاظمي الشهر الماضي، على إطلاق رواتب شهر واحد لموظفي الإقليم، ورهنت صرفها بشكل منتظم، بتوصل بغداد وأربيل إلى اتفاق بشأن ملف النفط وحصة الإقليم من الموازنة الاتحادية.

وكان إقليم كردستان داعما رئيسيا لتولي الكاظمي رئاسة الحكومة العراقية، الأمر الذي قد يساهم في ردم الفجوات بين بغداد وأربيل، ويهيئ الأجواء للتوصل إلى اتفاقات.

الاناضول