أخذت قرارً شجاعاً.. ففقدت هذا الوجه الجميل

تم نشره الإثنين 22nd حزيران / يونيو 2020 02:09 مساءً
أخذت قرارً شجاعاً.. ففقدت هذا الوجه الجميل
ندى

المدينة نيوز:- لم تكن تعلم الفتاة صاحبة الـ16 عاما، أن سعادتها بخطبتها على ذلك الشاب الذي تقدم لها قبل بضعة أشهر، ستنتهي بمأساة تتسبب في تشويه وجهها وبضعة أجزاء من جسدها، بعدما قررت إنهاء تلك الخطبة.

تعرض ندى إيهاب مصطفى، لأقوى إيذاء نفسي وبدني، بعدما قررت إنهاء خطبتها من "ي.م"، ليحاول خطيبها الانتقام منها، بتشويه وجهها بعدما ألقى عليها مادة سائلة تسببت في تشويه جمالها وتدمير مستقبلها.

"تسبب لي بحروق من الدرجة الثالثة".. بهذه الكلمات بدأت "ندى" حديثها لمجلة"هن"، بعدما قررت الاتصال بخطيبها السابق تخبره بعدم رغبتها في استكمال تلك الخطبة، لكنه هددها أنه لن يتركها ولن تكون لغيره.

أسباب عديدة كانت الدافع لـ"ندى"، لإنهاء خطبتها مع ذلك الشاب من بينها استبداده المستمر، "كذلك أنانيته المستمرة فدائما لا يرى سوى نفسه ورغباته"، كل تلك العيوب لم تستطع معالجتها أو التعايش معها لتقرر إنهاء العلاقة في هدواء دون مشكلات.

تشويه وجه "ندى"، جعلها تتوارى عن أعين الناس خوفا من مواجهتهم بما حدث لها، ومنذ أن تعرضت لذلك الحادث يوم الخميس الماضي، لا تسير في الشارع خلال توجهها للأطباء لمحاولة إيجاد علاج لتلك الكارثة إلا وهي مرتدية النقاب"، حسب حديثها.

يروي والد "ندى"، ما حدث مع ابنته جاء بعد قرارها بضرورة إنهاء علاقتها بخطيبها بعد اكتشافها اختلافه عنها، "بنتي صممت متكملش الخطوبة ولما راحت ترجع الدهب وهي راجعة من عند أهله مشي وراها بموتوسيكل ورش على وشها ميه نار بزيت".

"آية من الجمال"، كما يصفها كل من يراها، حتى تحول وجهها إلى كتلة سوداء، "الواقعة دي حصلت بقرية الجبل الأصفر، بعد 8 شهور من الخطوبة".

 



مواضيع ساخنة اخرى