مقتل 3 من الحرس الثوري الإيراني في اشتباكات مع الأكراد

تم نشره الأربعاء 24 حزيران / يونيو 2020 12:55 صباحاً
مقتل 3 من الحرس الثوري الإيراني في اشتباكات مع الأكراد
جنود - تعبيرية

المدينة نيوز :- أفادت مصادر كردية مطلعة أن اشتباكات عنيفة بدأت مساء الثلاثاء بين الحرس الثوري الإيراني وقوات المعارضة الكردية في قرية بالقرب من مدينة أورمية، عاصمة محافظة أذربيجان الغربية، والاشتباكات مستمرة حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

في غضون ذلك ذكرت منظمة "هنجاو" لحقوق الإنسان الكردية الإيرانية، مساء الثلاثاء شهدت المنطقة اشتباكات عنيفة بين الحرس الثوري وقوات أحد الأحزاب الكردية المعارضة للحكومة الإيرانية بالقرب من قرية "كوران" في منطقتي "صوما" و "برودوست" بالقرب من مدينة أرومية.

 

وأضاف التقرير أن ما لا يقل عن ثلاثة من أعضاء الحرس الثوري لقوا حفتهم في الاشتباكات المستمرة.

وقالت مصادر "هنجاو" إن قرية "كوران" حوصرت من قبل الحرس الثوري وتم إرسال العديد من القوات إلى منطقة الاشتباكات.

ومن ناحية أخرى ذكر مصدر كردي للعربية.نت أن الإنترنت وشبكة الهواتف المحمولة توقف عن العمل في المنطقة.

وأضاف المصدر تم إرسال عدة مروحيات من الحرس الثوري الإيراني إلى موقع الاشتباك، وتم حظر التجوال في المنطقة.

وحتى الآن لم يعلن أي من الأحزاب الكردية الإيرانية مسؤوليته عن الاشتباك، ولم تنقل وسائل الإعلام الحكومية الإيرانية أي نبأ بهذا الخصوص.

وفي السنوات الأخيرة، شهدت محافظات أذربيجان الغربية وكردستان وكرمانشاه اشتباكات بين قوات الأمن الإيرانية والحرس الثوري الإيراني، من ضمنها الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني (حدكا) والحزب الديموقراطي الكردستاني (حدك) وحزب كوملة كردستان إيران وحزب الحياة الحرة الكردستاني (بيجاك).

وبينما يتهم النظام الإيراني الجماعات الكردية المسلحة بـ"الدعوة إلى الانفصال"، و"الإرهاب" و"التواصل مع الأجانب"، ترد هذه الجماعات متهمة النظام بانتهاك حقوق الأكراد في إيران، مؤكدة أن هدفها هو الدفاع عن حقوقها المسلوبة.

العربية 



مواضيع ساخنة اخرى