طفل يدفع حياته ثمنا بعد مشاهدة شقيقه في أحضان زوجة أخيه في مصر

تم نشره الثلاثاء 14 تمّوز / يوليو 2020 09:55 مساءً
طفل يدفع حياته ثمنا بعد مشاهدة شقيقه في أحضان زوجة أخيه في مصر

المدينة نيوز :- دفع طفل حياته ثمنا لمشاهدة شقيقه الأكبر في وضع مخل مع زوجة شقيقهما في مصر.

وحسب وسائل إعلام مصرية، أحالت محكمة مصرية اليوم الثلاثاء، أوراق قاتل شقيقته الطفلة، بمساعدة زوجة أخيه إلى مفتي الجمهورية، تمهيدًا لإعدامهما.

وتعود أحداث القضية للعام 2019، عندما تلقى مدير أمن المنيا، بلاغًا بوجود جثة لطفلة 8 سنوات، وبسؤال والدها، أقر بسقوطها من علو دون علمه بكيفية حدوث ذلك، وبتوقيع الكشف الطبي عليها، قرر مفتش الصحة بوجود شبهة جنائية في الوفاة.

وكشفت التحقيقات، قيام كل من ”عوض ب أ ع “ 22 سنة، شقيق الطفلة، بمعاونة ”بسمة خ م“ 19 سنة، زوجة شقيقه، بارتكاب الواقعة، بسبب مشاهدتها لهما في أوضاع مخلة.

واعترف المتهمان بارتكابهما للواقعة، وقال المتهم الأول، إنه تربطه علاقة غير مشروعة بزوجة شقيقه، وأثناء تواجده معها لممارسة الرذيلة شاهدته شقيقته المجني عليها، فطلب منها أن لا تخبر شقيقها، أو والدتها، إلا أن المتهمة الثانية خشيت افتضاح أمرها، وطلبت من المتهم الأول أن يقوم بقتل شقيقته.

وفي اليوم التالي، اتفقا سويًا على أن تراقب المتهمة الثانية له المكان، وقام هو بالنداء على شقيقته المجني عليها، للصعود له إلى أعلى المنزل، فقام بكتم أنفاسها، ثم ألقى بها من أعلى، وكان ذلك قبل أذان المغرب بشهر رمضان.

وبعدها، تم القبض على الجناة، وإحالتهما إلى محكمة جنايات المنيا، التي قررت إحالة أوراقهما إلى فضيلة المفتي، لإعدامهما.