في عيد ميلاد أحمد السعدني.. رسالة لطليقته بعد وفاتها أبكت الملايين

تم نشره الخميس 16 تمّوز / يوليو 2020 06:41 مساءً
في عيد ميلاد أحمد السعدني.. رسالة لطليقته بعد وفاتها أبكت الملايين

المدينة نيوز :- يصادف اليوم، الـ 16 من شهر يوليو عيد ميلاد الفنان احمد السعدني حيث يكمل اليوم عمره الـ 41 عامًا.

وعاش احمد السعدني تجربة صعبة بعد وفاة طليقته امل سليمان العام الماضي في عمر الـ 37، ووجه احمد السعدني رسالة الى طليقته كانت مؤثرة كانت حديث السوسيال ميديا، قال فيها :"عمري في حياتي ما اتكلمت عن حياتي الشخصية لكن حسيت اني لازم اعمل كده دلوقتي، فذكر إن الذكرى تنفع المؤمنين أو الكافرين أو المستهبلين أو تنفع اي حد هحس اني عملت حاجه، يوم9/9/2013، حب من اول نظره في الشارع ما بين معهد السينما حيث كانت تدرس ومعهد فنون مسرحية حيث كنت الهو وأدرس برضو ميضرش.

وأضاف السعدني : كنت راكب عربيه وكانت ماشية على رجليها كنت هخبطها لكن حصل خير لا محصلش قوي خبطتتي هي في قلبي حب تقطيع شرايين سنه خطوبه سنة كتب كتاب شهر جواز خلفه أول ولد هنا بدأت المشكلة اللي بكتب الكلام ده عشانها.

تابع :"وحشتني وحشني حنيتها و حبها و هبلها متيجي نرجع يا بت يالا يا متخلف هوب جبنا تاني ولد نفس الاحساس نفس الارتكاريا بس المرادي صمود مش حينفع نتطلق تاني لا تصدق نفعت الجانب الأناني في شخصيتي غلبني يا عم كبر مخك وعيش حياتك المشكله إني عمري ما ارتحت كنت عايز حضنها وحنيتها و هبلها بس كنت بأجل الرجوع يمكن أكبر أو أعقل أو أقدر أتحمل المسؤولية بجد حددت لنفسي سن معين ارجعلها فيه قال يعني حبقي نضجت بس ملحقتش.

واكمل قائلا: ماتت في لحظة كانت بتكلمني قبلها بساعه ومكانتش عيانه كان عندها ضغط زي أغلب الشعب المصري الحمد لله، ماتت ومشيت وقررت تسبني للأبد كنت فاكرها هتستناني و متأكد من ده مستحيل تحب حد غيري مجاش في بالي انها ممكن تموت دلوقتي صغيره واكتر واحده في حياتي شفتها بتحب الحياة وعندها طاقة إيجابية، ماتت و سابتلي الولدين والندم.

واختتم رسالته :" انا متاكد انك في الجنة رحتي للي خلقك يوم عرفة واميره و ست البنات والستات ونضيفه وكريمة وصتني اولادي وبيتي، بحبك يا امل حياتي اللي اتهد وبوعدك المرادي هشيل المسؤولية للأسف اتعلمت الدرس بس بعد ما اتحرمت من حنيتك وحضنك وولادك كمان اتحرموا من أحن أم ربنا يقدرني وأربيهم أحسن ما كنتي عايزه بحبك و مش بطلب منك غير انك تسامحيني، ربنا يرحمك و يرحمني و يرحم ولادنا يا حبيبة عمري الوحيدة.



مواضيع ساخنة اخرى