واشنطن: أوروبا لا تفعل ما يكفي في ليبيا واعتراضاتها مقصورة على تركيا

تم نشره الجمعة 17 تمّوز / يوليو 2020 11:17 مساءً
واشنطن: أوروبا لا تفعل ما يكفي في ليبيا واعتراضاتها مقصورة على تركيا
شينكر قال إن روسيا تنتهك حظر الأسلحة إلى ليبيا

المدينة نيوز :- هاجم ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى الخميس دور الدول الأوروبية في ليبيا، وقال إن بإمكانها أن تفعل المزيد، وإن عمليات الاعتراض البحرية التي تنفذها مقصورة فقط على تركيا.

وقال شينكر -في تصريحات صحفية- إن بإمكان أوروبا أن تفعل المزيد في ليبيا، من خلال التنديد بشركة "فاغنر" الروسية، والدول الأخرى ، التي تنتهك حظر الأسلحة المفروض من الأمم المتحدة.

وأضاف المسؤول الأميركي أن الأوروبيين فخورون بمهمتهم في البحر الأبيض المتوسط​​ التي تهدف إلى المساعدة في تفعيل حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة على ليبيا، "لكن عمليات الاعتراض الوحيدة التي ينفذها الاتحاد الأوروبي تستهدف المواد العسكرية التركية إلى ليبيا".

وقال إنه لا أحد يعترض الطائرات الروسية، ولا أحد يعترض طائرات الدول الاخرى .

ومضى قائلا "لو كانوا جادين -على ما أظن- لانتقدوا الجميع، كل الأطراف الداخلة في الصراع عندما تنتهك حظر الأسلحة، لكنهم ربما يخشون الرد الروسي".

لجنة عقوبات
وفي السياق، قدمت حكومة الوفاق طلبا إلى مجلس الأمن الدولي لعقد جلسة استماع للجنة العقوبات الخاصة بليبيا؛ لبحث الانتهاكات المستمرة لحظر السلاح .

يذكر أن الاتحاد الأوروبي أسس "عملية إيريني" لتطبيق الحظر الذي تفرضه الأمم المتحدة على إرسال الأسلحة إلى ليبيا، مما تسبب في حادثة في البحر الشهر الماضي بين فرنسا وتركيا.

المصدر : وكالات



مواضيع ساخنة اخرى