التربية واليونسكو تبحثان المرحلة الثانية من خطة تطوير نظام أوبن إيمس

تم نشره السبت 18 تمّوز / يوليو 2020 08:20 مساءً
التربية واليونسكو تبحثان المرحلة الثانية من خطة تطوير نظام أوبن إيمس
جانب من الحضور

المدينة نيوز :-  ناقشت وزارة التربية والتعليم ومكتب اليونسكو في عمان اليوم االسبت ، محاور المرحلة الثانية من خطة تطوير نظام إدارة المعلومات التربوية (أوبن إيمس) 2020-2022.
وأكد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي، خلال اجتماع عبر تقنية الاتصال المرئي، شاركت فيه مديرة مكتب اليونسكو في عمان كوستانزا فارينا ومندوبون عن شركة ( سي اس إف) المطورة للنظام، أهميته لتمكين الوزارة من صنع واتخاذ القرارات التربوية السليمة بالاعتماد على البيانات والمؤشرات التي يوفرها.
وبين أن خطة العمل للمرحلة الثانية تشمل محاور رئيسة لتطوير النظام، وهي البيئة التشغيلية من حيث توفير أفضل الحلول التكنولوجية لدعمه وتشغيله وتطوير خدماته ووظائفه، وتوسيع قاعدة البيانات التربوية اللازمة الخاصة به.
وتسعى الوزارة، بحسب النعيمي، من خلال نظام إدارة المعلومات التربوية إلى رفع كفاءة العاملين بالوزارة في مختلف المستويات الإدارية سواء في المدرسة والمديرية ومركز الوزارة، في مجال استخدام ودراسة وتحليل البيانات التي يوفرها.
بدوره، عرض فريق مكتب اليونسكو خطة العمل التي تم إعدادها بالتنسيق مع إدارة مركز الملكة رانيا العبدالله لتكنولوجيا التعليم والمعلومات التابع لوزارة التربية والتعليم، مصنفة حسب الأولويات والمحاور وأهميتها، فيما عرض الفريق الفني والشركة المنفذة للنظام لأهم النقاط التي تضمنتها الخطة وآليات تنفيذها والنتائج التي سيتم تحقيقها بعد تنفيذ الخطة التي تستمر لعامين.
وتهدف خطة العمل للمرحلة الجديدة لنظام إدارة المعلومات التربوية الذي إطلق عام 2017، إلى تعزيز سلامته وبياناته لتجويد وترشيد صنع القرار التربوي.
وحضر الاجتماع، أمين عام وزارة التربية للشؤون الإدارية والمالية الدكتورة نجوى قبيلات، ومديرة التعليم في مكتب اليونسكو والفريق المعني من الوزارة.
--(بترا)