القضاء يحسم مصير مغتصب فتاة الموصل ويكشف تفاصيل جديدة

تم نشره الإثنين 20 تمّوز / يوليو 2020 08:41 صباحاً
القضاء يحسم مصير مغتصب فتاة الموصل ويكشف تفاصيل جديدة
مطرقة حكم

المدينة نيوز:- سلطت الأضواء على قضية " فتاة الموصل " التي أحدثت ضجة واسعة في العراق، بعد تعرضها للاغتصاب قبل أيام من قبل عنصر من الحشد العشائري في العراق.
وفي السياق ذاته، نفي القضاء العراقي صحة ما تم تداوله من معلومات حول إطلاق سراح العنصر المتهم بالجريمة، بعدما أصدر مجلس القضاء بيانا جاء فيه: " إن بعض منصات التواصل الاجتماعي تداولت منشورات وفيديوهات تتضمن معلومات مغلوطة عن قضية لاتزال قيد النظر من قبل محكمة شعبة مكافحة الخطف التابعة لرئاسة محكمة استئناف نينوى الاتحادية ".

وأوضح البيان: " ما تم تناقله من معلومات بخصوصها تم بهدف تضليل الرأي العام عبر معلومات مغلوطة، والسبب يكمن في أن المتهم تابع لجهة سياسية لديها ما يعرف بالجيوش الإلكترونية التي تحاول بدورها خلط الأوراق لتضليل الرأي العام حول تلك القضية ".

واتضح أن الطفلة تبلغ من العمر 15 عاما، وأن ذويها كانوا قد قدّموا شكوى السبت الماضي بحق " منتسب في الحشد الشعبي العشائري، واتهموه بخطف واغتصاب الفتاة بالإكراه تحت تهديد السلاح ".

وبحسب البيان، فإن المتهم اعترف بإقامة علاقة غير شرعية مع الفتاة عدة مرات خلال الأشهر الأربعة الماضية، أبريل، ومايو، ويونيو، ويوليو.



مواضيع ساخنة اخرى