أعراض إذا ظهرت في منطقة الإبط تشير إلى مشكلات صحية

تم نشره الأربعاء 22nd تمّوز / يوليو 2020 09:11 صباحاً
أعراض إذا ظهرت في منطقة الإبط تشير إلى مشكلات صحية
تعبيرية حول العرق المفرط

المدينة نيوز:- اعتاد كثيرون الاعتناء بأنفسهم للحفاظ على صحتهم بصورة جيدة والوقاية من الأمراض المحتملة، ولكن قد نفتقد الاهتمام بمناطق صغيرة في الجسم، ومع ذلك، لا ينبغي التقليل من أهميتها، على سبيل المثال، يمكن أن تشير منطقة الإبط إلى وجود أمراض معينة.

ونقلت "مصراوي" عن موقع "برايت سايد" الأمريكي، مجموعة من الأعراض التي يمكن أن تظهر في منطقة الإبط وتشير إلى مشكلات صحية.

1- الرائحة:

رائحة حامضة في منطقة الإبط أمر طبيعي، يحدث ذلك بسبب البكتيريا التي تشعر بالحرية والراحة للنمو في المناطق التي تعاني من الكثير من العرق، ومع ذلك، نعلم جميعا أنه من السهل محاربة هذه الرائحة، من خلال الاستحمام واستخدام مزيل العرق، ولكن إذا كانت رائحة الإبطين ثابتة وقوية، فهذه هي العلامة الأولى لوجود مشاكل صحية محتملة.

2- مثير للحكة:

الشعور بالحكة في منطقة الإبط بعد الحلاقة أمر طبيعي بسبب نمو الشعر الجديد، ولكن إذا لم تتوقف الحكة، فهذه إشارة أخرى على وجود مشكلة صحية بالجسم، ويمكن أن يحدث تهيج شديد بسبب تفاعل الجلد مع ماكينة الحلاقة وأقمشة الملابس والمواد التي تحتوي عليها الكريمات ومزيلات العرق، عادة ما تظهر البقع الحمراء والخلايا الميتة مع هذه الحكة، لذا إذا حدث ذلك، فهناك احتمال أن جلدك يعاني من الفطريات التي يجب أن يعالجها الطبيب.

3- الطفح الجلدي:

تعتبر منطقة الإبط دائما دافئة ورطبة، ما يخلق بيئة مثالية لإعادة إنتاج عدوى الخميرة المختلفة، ومن المستحيل معرفة العدوى التي تعاني منها دون استشارة أخصائي، ولهذا السبب يجب أن تخاطب الطبيب إذا شعرت فجأة بالحكة والاحمرار والطفح الجلدي الصغير على جلدك، لأنه يمكن أن تحدث تفاعلات الجلد هذه أيضا بسبب الاحتكاك من الملابس أو المناخ أو الحساسية.

4- الألم:

يمكن أن يظهر هذا الألم بسبب العمل البدني الشاق بعد التدريب المكثف أو بعد حمل الأشياء الثقيلة، وفي هذه الحالات، تكون مؤقتة وستختفي قريبا، ولكن إذا استمرت هذه الألم لفترة طويلة (على سبيل المثال، عدة أيام)، فعليك طلب استشارة الطبيب، حيث يمكن أن يشير هذا الألم إلى تكوين أورام في الغدد الليمفاوية.

5- التورم:

تكون الغدد الليمفاوية الموجودة في الإبطين غير مرئية تماما، ولكن إذا حدث أن لاحظت نوعا من التورم، فهذا يشير إلى حقيقة أن الغدد اللمفاوية تحاول محاربة بعض العدوى التي ظهرت حديثا من تلقاء نفسها، ومع ذلك، يجب استشارة الطبيب إذا لم يختفي الالتهاب بمفرده في غضون أسبوع، حيث إنه يمكن أن يكون علامة مقلقة لأن تضخم الغدد الليمفاوية هي إشارة على عدوى خطيرة وأحيانا سرطان.

6- التعرق المفرط:

من الطبيعي أن تتعرق كثيرا إذا كنت تمارس نشاطا بدنيا مكثفا، على خلاف ما إذا كنت جالسا أو تمشي أو تنام، ويشير فرط التعرق إلى خلل في مستويات الهرمونات، أو يمكن أن يشير إلى بداية انقطاع الطمث، علاوة على ذلك، التعرق المفرط هو أحد علامات مرض السكري والنقرس.