الإصابات بكورونا حول العالم تتجاوز 15 مليوناً

تم نشره الأربعاء 22nd تمّوز / يوليو 2020 11:23 صباحاً
الإصابات بكورونا حول العالم تتجاوز 15 مليوناً
فحص كورونا

المدينة نيوز:- تجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد حول العالم الـ15 مليوناً، اليوم الأربعاء، حسب ما أظهره إحصاء لوكالة "رويترز".

ويمثل مجمل الإصابات، البالغ 15 مليوناً و9213، ما لا يقل عن ثلاثة أضعاف عدد المصابين بالإنفلونزا الحادة سنوياً، وفقاً لبيانات منظمة الصحة العالمية.

أما عدد الوفيات، الذي تخطى 616 ألفاً في 7 أشهر، فهو قريب من أعلى مستوى لحالات الوفاة الناجمة عن الإنفلونزا سنوياً.

وبلغ العالم ذلك الرقم المثير للقلق، بعدما أبلغت الهند، صاحبة ثالث أكبر عدد من الإصابات في العالم بعد الولايات المتحدة والبرازيل، عن قرابة 40 ألف إصابة جديدة في تحديثها اليومي لبيانات كورونا ، وفق "العربية" .

وأعلى خمس دول من حيث عدد الإصابات هي الولايات المتحدة والبرازيل والهند وروسيا وجنوب إفريقيا. ويظهر إحصاء "رويترز" أن أسرع وتيرة لانتشار المرض هي في الأمريكتين، حيث جرى تسجيل أكثر من نصف حالات العدوى في العالم ونصف الوفيات.

ويعاود الفيروس التفشي في عدد من البلدان التي اعتقدت أنها تخطت الوباء.

وبعد أيام قليلة من الأمل في الإعلان عن السيطرة على تفشي وباء فيروس كورونا، أعلنت السلطات الصحية في كوريا الجنوبية تسجيل 63 إصابة مؤكدة حديثاً.

وأشار مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في كوريا الجنوبية، الأربعاء، إلى تسجيل 36 حالة جديدة في الأقل في منطقة سيول ذات الكثافة السكانية العالية، حيث يعيش حوالي نصف سكان البلاد البالغ عددهم 51 مليون نسمة.

وسجلت كوريا الجنوبية حتى الآن 13879 حالة إصابة بفيروس كورونا، بينها 297 حالة وفاة.

وكانت السلطات الصحية قد سجلت 4 حالات إصابة محلية، يوم الاثنين، وهو أدنى مستوى لها خلال شهرين، ما دفع الرئيس، مون جاي إن، للاحتفال بفوز كوريا الجنوبية في معركتها ضد كوفيد-19.

من جهتها، سجلت ولاية فكتوريا الأسترالية، اليوم الأربعاء، 484 إصابة جديدة بمرض كوفيد-19 وحذرت السلطات الصحية من احتمالية ارتفاع أعداد الإصابات.

وتأمل السلطات في تراجع معدل الإصابات مع فرض تدابير الإغلاق في ملبورن ثاني أكبر مدن أستراليا لنحو أسبوعين. لكن كبير مسؤولي الصحة، بريت ساتون، توقع ارتفاع عدد الحالات الجديدة إلى ما بين 500 إلى 600 حالة يومياً.

وقالت رئيس وزراء الولاية، دانييل اندروز، إن 9 من كل 10 أشخاص لم يعزلوا أنفسهم في الفترة بين ظهور الأعراض وثبوت الإصابة، وإن أكثر من النصف لم يخضعوا للعزل المنزلي بين وقت الفحص ووقت ظهور النتائج.