توق : لا تغيير في معايير القبول الموحد للجامعات الحكومية

تم نشره الجمعة 24 تمّوز / يوليو 2020 11:02 مساءً
توق : لا تغيير في معايير القبول الموحد للجامعات الحكومية
وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق

المدينة نيوز :- أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، الجمعة، عدم تغيير المعايير المعتمدة في القبول الموحد للجامعات الحكومية.

وأضاف توق، خلال استضافته عبر برنامج "60 دقيقة" الذي يذاع على شاشة التلفزيون الأردني وتقدمه عبير الزبن، أن معايير القبول الموحد تعتمد على ضوء نتائج الثانوية العامة ونسبة النجاح، والطلب على تخصص معين.

وقال، إن القبول الموحد عملية معقدة تخضع لـ 30 خطوة الكترونية، لافتا إلى أن التعاون ما بين وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي وهيئة الاعتماد في القبول الموحد.

ونصح توق الطلبة باختيار التخصص الجامعي بعناية فائقة عبر مناقشة مع العائلة حتى يتناسب التخصص مع احتياجات سوق العمل، داعيا الطلبة إلى دراسة التخصصات الجامعية قبل اختيارها.

وأضاف، أن الوزارة سمحت للطالب المغترب الذي لا يمتلك الهوية الشخصية بالتسجيل عن طريق ادخال الرقم الوطني والمعلومات من دفتر العائلة.

وعن تقديم طلبات القبول الموحد، قال توق إن مجلس التعليم العالي قرر إعلان قائمة القبول الموحد في الأسبوع الأول لبدء التدريس في الجامعات الحكومية بحيث يتمكن الغالبية العظمى من الطلبة الأردنيين الدارسين في الدول العربية من الحصول على كشوف علاماتهم وتحميلها إلكترونياً.

وقال، إن الوزارة ستلجأ الى اجراءات محددة بحيث لا تزيد الطاقة الاستيعابية للجامعات عن الحد المقرر لها، مشيرا إلى أن الطاقة الاستيعابية لبعض الجامعات أكبر من المقرر لها، وبعض الجامعات اقل من الطاقة الاستيعابية المقررة.

وأضاف، أن مجلس التعليم العالي يناقش رفع الطاقة الاستيعابية في الجامعات التي لم تصل الى النسب المقرر لها، مشيرا الى "انها احدى معايير الدعم الحكومي للجامعات، أي أن الجامعة التي لم تلتزم بالطاقة الاستيعابية المقررة لها بحسب معايير الاعتماد يجب ان لا تتوقع دعمها المالي من الحكومة كما سابقا".

وقال، إن بعض الجامعات تجاوزت النسب المحددة في البرنامج الدولي، مؤكدا أن الوزارة ستراقب الجامعات التي تتجاوز النسب المحددة في البرنامج. 

وأكد، أن مجلس التعليم العالي يبحث اجراءات مسائلة الجامعات سواء بالالتزام في معايير البرنامج الدولي أو غيره من البرامج.

وعن تزوير الشهادات، قال إن التعليم العالي سيبدأ بعمل منسق مع وزارة الداخلية للبحث عن الاشخاص أو المؤسسات التي تعلن عن منح شهادات مزورة، مضيفا أن الوزارة تحقق بجامعات وهمية منحت شهادات.

وعن اجراءات تقييم رؤساء الجامعات، قال إن مجلس التعليم العالي بدأ بتقييم رؤساء الجامعات الذين مضت خدمتهم سنتين أو اكثر، مشيرا إلى أن المعايير هي الاعتمادية وضمان الجودة والعالمية، والتدريس، والبحث العلمي، وإدارة الموارد البشرية والمالية، والبيئة الجامعية، وخدمة المجتمع.

وأضاف، أن "رؤساء الجامعات الذين تقل خدمتهم عن سنتين لن يخضعوا لاجراءات التقييم مثل رئيس الجامعة الهاشمية".

وكشف عن توجه لاعتماد الدراسة في المساقات ذات متطلبات الكليات والجامعات عن بعد، مضيفا أن المساقات التخصصية التي يسجل لها اعداد كبيرة ستكون الكترونية.

واضاف، أن المساقات التي دراستها الكترونية ستكون امتحاناتها عن بعد، اما المساقات التي يكون الدراسة فيها مباشر ستكون امتحاناتها ميدانية.



مواضيع ساخنة اخرى