رئيس غرفة قطر: العلاقات التجارية والاستثمارية مع الاردن قوية ومتنامية

تم نشره الأحد 26 تمّوز / يوليو 2020 01:59 مساءً
رئيس غرفة قطر: العلاقات التجارية والاستثمارية مع الاردن قوية ومتنامية
العلمان الاردني والقطري

المدينة نيوز:- أثنى رئيس غرفة تجارة وصناعة قطر، الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني، على بيئة الأعمال ومناخ الاستثمار في الأردن، وقال إنها محفزة ومشجعة للاستثمارات الخارجية.
وأكد الشيخ خليفة بن جاسم في لقاء خاص مع وكالة الأنباء الأردنية في الدوحة، اليوم الأحد، أن العلاقات التجارية والاستثمارية بين قطر والأردن، قوية ومتنامية، ومن المتوقع أن تشهد مزيدا من النمو في العديد من القطاعات الاقتصادية، حيث أن هناك تواصلا دائما بين رجال الأعمال القطريين والأردنيين، ودائما ما يتم التباحث في إقامة مشروعات مشتركة سواء في قطر أو الأردن.
وأضاف إن دولة قطر والمملكة الأردنية الهاشمية، ترتبطان بعلاقات أخوية تاريخية وتعاون مشترك ووثيق في مختلف المجالات، لا سيما وأن هناك اهتماما كبيرا من جانب البلدين الشقيقين بإنجاز مزيد من التطور والنمو، حيث حقق حجم التبادل التجاري بين قطر والأردن معدلات جيدة خلال السنوات الماضية في ظل التقارب الكبير بين قيادتي البلدين والشعبين الشقيقين. وشدد الشيخ خليفة بن جاسم على أن الأردن يحظى بالكثير من المزايا المحفزة للاستثمار، ما ينعكس إيجابا على جاذبيته للرساميل الخارجية، وخصوصا ما يتعلق بسهولة ممارسة الأعمال وحرية تحويل الأرباح والحوافز الممنوحة للمستثمرين.
وفيما إذا كانت هناك زيارات مرتقبة لوفود تجارية واستثمارية أردنية رسمية وأخرى تمثل القطاع الخاص إلى الدوحة خلال الفترة المقبلة، قال رئيس غرفة قطر إن هناك تواصلا مستمرا بين الطرفين، مشيرا الى أنه سيتم استئناف الزيارات المتبادلة بين القطاع الخاص في البلدين بعد انتهاء أزمة كورونا، والتي من شأنها تعزيز التواصل الثنائي، كما تسهم في تحقيق مزيد من التعاون بين الجانبين.
وشدد الشيخ خليفة بن جاسم على أن السوق الاردني يعتبر سوقا هاما بالنسبة للقطاع الخاص القطري، لافتا إلى أن هناك توجها كبيرا لدى القطاع الخاص القطري لزيادة استثماراته في الأردن، والاستفادة من المحفزات والمزايا الاستثمارية العديدة التي تطرحها الحكومة الاردنية والتي تجذب المستثمرين القطريين، وتغري كثيرا من رجال الأعمال حول العالم بالاستثمار في المملكة.
وحول تنافسية السلع والمنتجات الأردنية في السوق القطري وخاصة بالنسبة للخضار والفاكهة، أوضح الشيخ خليفة بن جاسم أن المنتج الأردني حقق تواجدا قوياً في السوق القطري، نظراً لجودته وتنافسيته العالية، مؤكدا أن هناك الكثير من المنتجات والسلع الأردنية في السوق القطري يشهد لها الجميع بالجودة والكفاءة، وبالتالي فإنها تحظى بإقبال كبير من معظم شرائح المستهلكين، وباتت معروفة لديهم. وفيما إذا كانت هناك خطط لدى الجانب القطري لزيادة الاستيراد من الأردن خلال الفترة المقبلة، خاصة بالنسبة للمنتجات الغذائية، أشار رئيس غرفة قطر إلى أن هناك اهتماما من جانب قطر بزيادة نسبة الاكتفاء الذاتي من السلع والمنتجات، ولكن يظل هناك العديد من المنتجات التي يتم استيرادها من الخارج، مضيفا:" أعتقد أن الأردن من وجهات الاستيراد المميزة لدولة قطر، فالسوق القطري يرحب بالمنتجات الأردنية، خاصة وأنها تتسم بالجودة والتنافسية العالية في الأسعار".
وحول عدد الشركات الأردنية العاملة في السوق القطري حاليا، أشار الشيخ خليفة بن جاسم إلى أن عدد الشركات القطرية الأردنية المشتركة العاملة في السوق القطري، بلغ حتى نهاية العام الماضي نحو 1750 شركة، مقابل 1550 شركة في نهاية العام 2018.
وقال إن الاستثمارات القطرية في الأردن متنوعة وتشمل قطاعات عديدة مثل الطاقة والعقارات والسياحة والبنوك، فضلا عن الأسهم.
--(بترا)