ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور

تم نشره الجمعة 31st تمّوز / يوليو 2020 09:01 مساءً
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
محمد المقتول
المدينة نيوز :- «ده كان بيدافع عن شرفه وأخته علشان شوية بلطجية سابوا الكلب عليها» . بتلك الكلمات بدأت سمية رمضان والدة المجنى عليه محمد عمر 17 سنة، الذي قتل على يد عدد من البلطجية فى منطقة الـ 5 ألاف وحدة ببورسعيد، حديثها لـ "صدى البلد" تفاصيل تلك الجريمة المأساوية التى دارت رحاها فى الأسبوع الماضى .. وقالت سمية رمضان والدة المجني عليه:"محمد ابنى كان راجع من الدرس هو واخته وفى الطريق قام المتهم الرئيسي زياد بإرهابه بالكلب الخاص به وبنتى لما شافت المنظر طلعت تجرى والكلب جرى ورا محمد ابنى ،قام الأهالى بتخليص محمد من الكلب فى الوقت ده وقعت مشاجرة بين ابنى والمتهم زياد انتهت بطعن محمد كذا طعنه فى جنبه، توجهت به إلى المستشفى لتلقى العلاج وحضرت الشرطة أخدت محمد واتحبس حوالى شهر ونص بدون ذنب".
وأضافت والدة المجني عليه:" ابني معملش حاجة ده كان بيدافع عن نفسه وأخته، وبيدافع عن شرفه واخته ومحدش بيرضى بكده، وبعت لزياد وأهله مرة واتنين وتلاته وفيه شهود تثبت ده وأخبرته المسامح كريم يا زياد، وفى الأول طلب منى تاكسي، وانا بقالى 20 سنة ساكنة فى شقة مفروشة وبدفع كل شهر 1500 جنيه، ولما أجيبله تاكسي عيالى ياكلوا منين".
وأكدت:" ابنى محمد كان بيشتغل يعمل شاى وقهوة فى شركة علشان يساعد فى الإنفاق على الأسرة ومصاريف اخته فى جامعة الأزهر وشقيقه الأصغر فى الابتدائي، ومفيش حد غيره بيجري عليا وابوه سواق تاكسي بيطلع فى اليوم بـ 50 جنيها ومن ساعة انتشار الكورونا الدنيا واقفة".

وأكدت والدة الضحية:" زياد المتهم حكم علينا نسيب منطقة الزهور فى بورسعيد والانتقال لمكان تاني، علشان ميمتوش ابني وخدت بعضي ومشيت ومكنش معايا ولا قرش واتصرفت ورحت سكنت فى العرب ببورسعيد ومكنتش ساكته وكلمت ابو المتهم وقولتله عايزين نخلص الموضوع وقالى لا ولو نزلى ملك من السما مش هحل الموضوع".
وقالت:" لما كان ابني فى السجن طلب منى المتهم زياد شيك على بياض، وابوه كمان كتابة شيك على ابو محمد وانا علشان محمد يطلع من السجن".

واضافت: "آخر مكالمة كانت مع محمد قالى انا بصلى يا ماما، ومشوفتوش تانى إلا فى ثلاجة الموتى فى المشرحة .
وتابعت الأم : محمد ابنى اتاخر عن موعده فطلبت من ابوه يخرج يشوفه فى قسم الزهور ولا مستشفي الزهور، وعند الذهاب للمستشفى وجدت ابني هناك وقالولنا امبارح لقيوه واقع من العمارة فى الـ 5000 وحدة، وقالولنا انه فيه واحد جه خده من مكانه وراحوا للمكان ده ولما وصلوا لقيوا المتهمين مستنينهم وبالسيوف والسكاكين، وابني جرى منهم لحد ما وصل لحد هعمارة ودخل فيها وقفل على نفسه الباب، وفي بواب العمارة أنه هو اللى فتحلهم الباب ودخلوا على ابنى وقاموا رموه من الدور الخامس".

وأضافت:" بعد كده نزلوا وقاموا ضربوا فيه بالشلاليت لحد ما مات وهربوا واخدوا تليفونه، انا فى عيد وام والناس بتعيد وقلبى محروق على ابني، وبناشدكم لعودة حق ابني وبطلب من القلوب الرحيمة الوقوف معانا، وام المتهم بعتت لينا بتقول انها معاها 4 أولاد لما يروح منهم واحد ميهمش حاجة، وانا مش معايا غير الى راح ده واتاخد غدر ولازم سامي صاحبه اللى سلمه للمتهمين يتقبض عليه وهو اللى هيكشف ازاى محمد مات وهو اللى عرف مكان محمد لزياد".

وأضافت:" كنت بقول لمحمد ابني لما تروح الجيش دافع عن بلدك يا محمد ودى خلقه مش واحد زي ده مجرم يموته كده، وزياد ده مجرم وقاتل، وكان نفسي يشله يا ريت كان قعده فى الفرشه اللى كان بيجري عليا واخته".
وطلبت والدة المجني عليه انها تطالب بالقصاص من قتلة نجلها ومش عايزه اكتر من كده.
وقال ماجد رمضان خال المجني عليه عن الواقعة :" محمد ابن اختى بيشتغل فى اى حاجة مرة بتاع شاى فى شركة او قهوة بلدى او بيع الخضروات والفواكه او اى شىء يجيبله فلوس للمساعده فى الانفاق على اسرته مع والده سائق التاكسي".
وأضاف خال الضحية قائلا:" بدأت المشاكل قبل الجريمة بشوية وقت كده، كانت شقيته الكبري راجعه من الكلية فتعرض لها هؤلاء الأشخاص وقاموا باطلاق الكلب الخاص بهم عليها وظلت تصرخ من ذلك، وتدخل شقيقها محمد لانقاذها وأثناء معاتبته لهم قام الكلب بعضه فى قدمه وقام المتهم زياد بطعنه فى جانبه وتسبب فى خياطة لها بلغت 20 غرزة".
واكد:" عقب ذلك اصبح المتهمين يهددون اسرة شقيقتي مرارا وتكرار، وهجموا على الشقة التى يسكنون فيها، بالسكاكين والشوم محاولين تحطيم كل شىء يواجهمم واثناء ذلك نشبت مشاجرة واسفرت عن اصابة المتهم زياد فى ذراعه بجرح قطعى وفروا هاربين".
وأضاف:" بعد هروب المتهمين عادوا بعد فترة ورفضوا كل محاولات الصلح وطلبوا من والدة المجنى عليه ان تقوم بشراء سيارة له او فتح مشروع لكسب رزقه، واخبرته بانها لا تملك شىء لتنفيذ طلباته، وظل يطاردهم فى كل مكان حتى اجبروهم على ترك مسكنهم والتوجه لمنطقة اخرى للسكن بعيدا عنهم فى منطقة برج العرب منطقة فى بورسعيد".
وأستكمل خال الضحية:"كنا فاكرين ان الموضوع هينتهي كده بالابتعاد عن هؤلاء البلطجية، لكن ظلوا يطاردوا اسرة شقيقتى فى كل مكان، وحتى انه كانت اختى تحضر نجلها لمنزلنا فى منية النصر فى الدقهلية، لاخفائه عن عيون هؤلاء البلطجية".
وأضاف:" ظل المتهمين يرسلون رسائل تهديد عبر كل وسائل التواصل الاجتماعي بالقتل وبث الرعب فى نفوس تلك الأسرة دون وجود رادع لهم، وانهم فوق القانون ولا يستطيع أحد محاسبتهم على حسب كلامهم فى تلك الرسائل".
واستكمل : صاحب ابن اختى استدرجه للجناه يوم الاربعاء الاسبوع الماضى فى الساعة 9 مساء خرج محمد عمر للقاء صديقه فى احد الأماكن وأثناء ذلك طلب منه الذهاب لأحد الأماكن للسهر، وركبوا مع بعض الموتسيكل راحوا حته اسمها الـ 5000 وحدة فى بورسعيد وهناك سلمه للمتهمين ومشي فى مقابل 5000 جنيه نظير ذلك".
وأضاف خال المجني عليه:" فور رؤية محمد للمتهمين قام بالهرب والجرى منهم إلا انهم تمكنوا منه داخل إحد العمارات السكنية وظل يستغيث ولا أحد يجيبه ودخل عليه المتهمين وقاموا بالقائه من الدور الخامس منها، وعند نزولهم قاموا بالتعدى عليه بظهر السكاكين التى تركت اثار فى جسده دون طعنات وفروا هاربين".

واكد:" المتهمين رغم انه تم القبض على 3 اشخاص منهم شقيقين واخر زميلهم، وصديق محمد مازال هاربا حتى الان، ظلوا يرسلون تهديدات لوالدة المجني عليه واسرته بانهم سيقومون بتقطيع عيالها لو رجعوا المنطقة تاني.

 
 
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور
ألقوه من الدور الخامس.. تفاصيل جريمة الشرف والبلطجة فى بورسعيد.. محمد دافع عن أخته فكان مصيره القتل.. فيديو وصور


مواضيع ساخنة اخرى
الصحة : تسجيل إصابات محلية الجديدة بكورونا  لا تعني موجة ثانية الصحة : تسجيل إصابات محلية الجديدة بكورونا لا تعني موجة ثانية
زيكو يروي قصة ذهوله من قوة منتخب الأردن زيكو يروي قصة ذهوله من قوة منتخب الأردن
جابر: تطبيق حظر شامل وجزئي عند تسجيل 10 إصابات بـ”كورونا” خلال أسبوع جابر: تطبيق حظر شامل وجزئي عند تسجيل 10 إصابات بـ”كورونا” خلال أسبوع
المفرق : مريضة نفسيا تدعي انها قتلت طفلتها والمحكمة تصدر حكمها المفرق : مريضة نفسيا تدعي انها قتلت طفلتها والمحكمة تصدر حكمها
خوري عن صافرات الانذار : شكلها قربت خوري عن صافرات الانذار : شكلها قربت
عمان : خادمة تحاول الانتحار في تلاع العلي وحالتها سيئة عمان : خادمة تحاول الانتحار في تلاع العلي وحالتها سيئة
وفاة شقيقين إثرحادث تدهور على الطريق الصحراوي وفاة شقيقين إثرحادث تدهور على الطريق الصحراوي
اصابتان بكورونا لشقيقة محامي اربد المصاب وابنتها اصابتان بكورونا لشقيقة محامي اربد المصاب وابنتها
بعد عودة «المؤثرات الصوتية» للحراك القديم… متى ينزل «المعلم» الأردني وخصومه عن شجرة التأزيم؟ بعد عودة «المؤثرات الصوتية» للحراك القديم… متى ينزل «المعلم» الأردني وخصومه عن شجرة التأزيم؟
مصدر رسمي : سن الاقتراع يشمل مواليد 12 آب 2003 مصدر رسمي : سن الاقتراع يشمل مواليد 12 آب 2003
النعيمي :  لن يكون هناك طابور صباحي عند عودة المدارس النعيمي : لن يكون هناك طابور صباحي عند عودة المدارس
التربية توضح بشأن كتاب أسوة حسنة التربية توضح بشأن كتاب أسوة حسنة
حريق مخبز في عمان حريق مخبز في عمان
النعيمي: العام الدراسي المقبل في موعده وبرتوكول صحي لحماية الطلبة والمعلمين النعيمي: العام الدراسي المقبل في موعده وبرتوكول صحي لحماية الطلبة والمعلمين
قبيلة العيسى  ترفع بيان ولاء وانتماء للملك وتعلق على مطالب  نقابة المعلمين  ( نص البيان ) قبيلة العيسى ترفع بيان ولاء وانتماء للملك وتعلق على مطالب نقابة المعلمين ( نص البيان )
العضايلة: المرحلة الخامسة تشمل عودة الأردنيين من 17 دولة (تفاصيل) العضايلة: المرحلة الخامسة تشمل عودة الأردنيين من 17 دولة (تفاصيل)