وزيرة لبنانية تتعرض لموقف محرج أثناء زيارتها المنطقة المنكوبة - فيديو

تم نشره الجمعة 07 آب / أغسطس 2020 07:02 مساءً
وزيرة لبنانية تتعرض لموقف محرج أثناء زيارتها المنطقة المنكوبة - فيديو
لقطة من الفيديو

المدينة نيوز :- تعرضت وزيرة العدل اللبنانية، ماري كلود نجم، الخميس 6 أغسطس/آب 2020، لموقف محرج أثناء زيارتها إحدى المناطق المنكوبة في بيروت، حيث قام غاضبون برشّ الماء عليها وتوجيه كلمات ناقدة لها.
ناشطون على منصة تويتر نشروا عدة فيديوهات تم تصويرها من أكثر من زاوية، قالوا إن الوزيرة طُردت من الأماكن التي زارتها والتي تضرّرت بشدّة من جراء انفجار المرفأ.
الفيديوهات تُظهر قيام محتجين برش الماء على الوزيرة، كما يظهر رمي علب مياه صوبها قبل أن تغادر على وقع أصوات مرتفعة تندد بموقف الحكومة وتقول: "ثورة ثورة".
قبل انتشار فيديوهات الوزيرة كانت فيديوهات أخرى انتشرت للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وهو يمشي بين المواطنين اللبنانيين الذين استقبلوه بهتافات "الشعب يريد إسقاط النظام" و"ساعدونا"، بينما كان يتفقد شارع الجميزة الأثري في شرق بيروت المتضرّر بشدّة من جراء انفجار المرفأ قبل يومين.
مجموعة من اللبنانيين كانوا في منطقة الجميزة، هتفوا لدى وصول الرئيس الفرنسي مع الوفد المرافق: "ثورة، ثورة!"، وقد نزع سترته وأبقى على كمامته قبل أن ينزعها في وقت لاحق، ليتكلم إلى الناس.
وقال ماكرون متوجهاً إلى أحدهم: "يا صديقي، أنا هنا اليوم لأقترح عليهم (السياسيين) ميثاقاً سياسياً جديداً، وسأعود في الأول من سبتمبر/أيلول".
ولم يتردّد الرئيس الفرنسي حين اقتربت منه سيدة تضع كمامة وقفازات تشكو إليه حالها وحال البلد، في أن يمسك بيديها أولاً ويستمع بإمعان قبل أن يعانقها بشدّة، في مشهد مؤثّر في زمن التباعد الاجتماعي مع تفشي فيروس كورونا المستجد.