مؤسسة نفط ليبيا تحذر من كارثة مشابهة لكارثة بيروت

تم نشره الأحد 09 آب / أغسطس 2020 04:48 مساءً
مؤسسة نفط ليبيا تحذر من كارثة مشابهة لكارثة بيروت
مؤسسة نفط ليبيا

المدينة نيوز :- حذر رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا مصطفى صنع الله، السبت، من خطر حدوث كارثة في موانئ النفط الليبية شبيهة بالكارثة التي حلت في العاصمة اللبنانية بيروت، بسبب تزايد الوجود العسكري مع وجود صهاريج فيها مخزونات ضخمة منذ أشهر بسبب عمليات الإغلاق.

وقال صنع الله في رسالة مصورة إن "موانئ النفط مغلقة والتصدير متوقف، فإذا تعرضت خزانات النفط لأي مصدر حرارة أو مصدر اشتعال فستكون كارثة كبيرة جدا".

وأكد نصر الله وجود المرتزقة بأسلحتهم داخل تلك المنشآت وبين الخزانات النفطية. وكشف أن ميناء البريقة يوجد فيه 25 ألف طن من غاز الأمونيا، وهو غاز سام وإذا ما تسرب فسيشكل سحابة كبيرة وسيكون قاتلا، كما أنه غاز شديد الانفجار إذا ما تعرض للحراة أو إطلاق نار.

وأضاف أن عشرات آلاف الليبيين مهددون بالخطر.

وطالب صنع الله بإخلاء الموانئ من المسلحين الليبيين والمرتزقة، وإبقاء مناطق عازلة خالية من السلاح حول الموانئ والمنشآت النفطية.

وتسيطر قوات ومليشيات تابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر على الموانئ الليبية وتمنع تصدير النفط ما تسبب بخسائر هائلة للاقتصاد الليبي.

وشبه صنع الله، الذي تم بث شريطه المصور على الموقع الإلكتروني للمؤسسة الوطنية للنفط، خطر حدوث كارثة بالانفجار الذي وقع في ميناء بيروت يوم الثلاثاء وأدى إلى مصرع أكثر من 158 شخصا وجرح حوالي 6000 شخص ودمار هائل في الميناء وخسائر بمليارات الدولارات.

عربي 21