المطالبة بتدخل دولي لوقف اعتداءات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني

تم نشره الخميس 13 آب / أغسطس 2020 11:34 مساءً
المطالبة بتدخل دولي لوقف اعتداءات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني

 المدينة نيوز :- طالبت وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة المؤسسات الدولية القيام بواجبها في لجم الاحتلال الإسرائيلي عن مواصلة جرائمه بحق الشعب الفلسطيني وتوفير الحماية للأطفال الفلسطينيين والمنشآت التعليمية.
وقال المتحدث باسم الوزارة إياد البزم، في تصريح صحفي اليوم الخميس، إن "غزة كادت أن تفيق اليوم على كارثة مُحققة، نتيجة القصف الإسرائيلي الذي استهدف مدرسة ابتدائية للأطفال تابعة للأونروا في مخيم الشاطئ للاجئين غرب مدينة غزة، تضم حوالي ألف طفل".
وأوضح "البزم" أن القنبلة التي استهدفت المدرسة "تحتوي على 1500 شظية معدنية، مضيفا "نحن أمام جريمة إسرائيلية جديدة بحق الشعب الفلسطيني".
من جهة أخرى قال المختص في شؤون الاسرى في سجون الاحتلال عبد الناصر فروانة في تصريح صحفي اليوم إن سلطات الاحتلال الاسرائيلي اعتقلت (336) طفلا منذ مطلع العام الجاري، وبنسبة 12 بالمئة من مجموع الاعتقالات .
واضاف، أن جميع من اعتقل من الاطفال تعرض للتعذيب، وكثير منهم تعرضوا الى محاكمات غير عادلة وفرضت عليهم غرامات مالية باهظة.
ولفت إلى أن سلطات الاحتلال ما زالت تعتقل في سجونها نحو 160 طفلا، في ظروف قاسية، بما يخالف ابسط قواعد القانون الدوليمن جهة أخرى استنكرت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية في بيان صحفي اليوم، قرار الاحتلال الإسرائيلي بتشديد الحصار على قطاع غزة ومنع إدخال المواد الأساسية من مواد بناء ومستلزماتها والوقود وكذلك تقليص مساحة الصيد.
وحذرت الشبكة من التداعيات الخطيرة للقرارات الإسرائيلية التي تهدف الى تعميق الأزمة الإنسانية التي يعيشها قطاع غزة، مطالبة المجتمع الدولي بالتدخل الفوري والعاجل للضغط من أجل رفع الحصار الاسرائيلي بشكل كامل وتمكين المواطنين من التنقل بحرية وفتح المعبر التجاري الوحيد لقطاع غزة "كرم أبو سالم"، والسماح بتوريد كافة احتياجات سكان القطاع، وتصدير بضائع ومنتجات القطاع.
من جهتهما، استنكر كل من المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان ومركز الميزان لحقوق الإنسان إعلان قوات الاحتلال الاسرائيلي فرض المزيد من القيود على حركة البضائع الواردة إلى قطاع غزة، وتقليص مساحة الصيد، بذريعة إطلاق البالونات الحارقة باتجاه "التجمعات الإسرائيلية" المحاذية لقطاع غزة.
--(بترا)