تشاووش أوغلو : فرض عقوبات على تركيا سيؤدي إلى نتائج عكسية

تم نشره السبت 03rd تشرين الأوّل / أكتوبر 2020 05:21 مساءً
تشاووش أوغلو : فرض عقوبات على تركيا سيؤدي إلى نتائج عكسية
مولود تشاووش أوغلو

المدينة نيوز :- حذر وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو من امكانية فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على بلاده.

وأوضح أن "جميع أنواع العقوبات تولد رد فعل عكسي، ولا تساهم سوى في زيادة إصرار تركيا على حماية حقوقها وحقوق القبارصة الأتراك، في مواجهة مساعي فرض حدود بحرية جديدة في شرق المتوسط".

وأردف أنه يجب تحسين العلاقات بين بلاده والاتحاد الأوروبي، وأن الطريق الوحيد للقيام بذلك يقتضي فصل الاتحاد بين مطالب أعضائه المجحفة في شرق المتوسط، وعلاقاته مع تركيا.

وردا على سؤال حول الصراع الأرميني الأذربيجاني، وعلاقات أرمينيا مع تركيا، أشار إلى أن السبب الرئيس في توتر العلاقات بين أنقرة ويريفان، هو "السياسات العدائية لأرمينيا في المنطقة، واتباعها سياسة تفتقر لإمكانيات الشريك المسؤول والبناء، ويجب هنا التمييز بين المعتدي والضحية".

ومنذ 27 سبتمبر/ أيلول الماضي، تتواصل اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية، ما أوقع خسائر بين المدنيين، وألحق دمارا كبيرا بالبنية التحتية المدنية، بحسب وزارة الدفاع الأذربيجانية.

وتحتل أرمينيا، منذ عام 1992، نحو 20 بالمئة من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم "قره باغ" (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي "آغدام" و"فضولي".

وقال تشاووش أوغلو إن الخلاف الأساسي بين بلاده وفرنسا في ليبيا، يرجع إلى دعم باريس للهجوم الذي شنه الجنرال الإنقلابي خليفة حفتر للإطاحة بالحكومة الشرعية في البلاد.

ولفت إلى أن "تركيا تدعم الحكومة الشرعية المعترف بها من قبل الأمم المتحدة، بناء على طلبها، لكن مع الأسف اختارت فرنسا الوقوف إلى جانب المليشيا غير الشرعية، ولا يمكنها أداء دور أكثر فعالية في البلاد إلا في حال تخليها عن دعم المليشيا".

ومنذ سنوات يعاني البلد الغني بالنفط من صراع مسلح، فبدعم من دول عربية وغربية، تنازع مليشيا الجنرال الانقلابي، خليفة حفتر الحكومة الليبية، المعترف بها دوليا، على الشرعية والسلطة، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب دمار مادي هائل.

ويسود ليبيا، منذ 21 أغسطس/ آب الماضي، وقف لإطلاق النار تنتهكه مليشيا حفتر من آن إلى آخر.

الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى
المواطن الاردني يستهلك 2 كيلو سمك و 6 كيلو لحم و 30 كيلو دجاج سنويا المواطن الاردني يستهلك 2 كيلو سمك و 6 كيلو لحم و 30 كيلو دجاج سنويا
فتح 3 معابر حدودية أمام حركة المسافرين ابتداءً من الخميس المقبل فتح 3 معابر حدودية أمام حركة المسافرين ابتداءً من الخميس المقبل
تعرف على مواقع فحص كورونا حسب منطقتك تعرف على مواقع فحص كورونا حسب منطقتك
مفاجآت منظومة البلطجة في الأردن مستمرة والأمن بدأ يفتح دفاتر “المخدرات” مفاجآت منظومة البلطجة في الأردن مستمرة والأمن بدأ يفتح دفاتر “المخدرات”
النعيمي : أولياء أمور يقومون بحل الامتحانات لأبنائهم النعيمي : أولياء أمور يقومون بحل الامتحانات لأبنائهم
الأسماء النهائية للقوائم الانتخابية - جداول الأسماء النهائية للقوائم الانتخابية - جداول
وزير الصحة : الوضع لا يدعو للقلق ... واسماء مكررة اخرت اعلان اصابات اليوم وزير الصحة : الوضع لا يدعو للقلق ... واسماء مكررة اخرت اعلان اصابات اليوم
النعيمي يؤكد ضرورة التحول من نظام التلقين إلى التعلم بالمعنى - تفاصيل النعيمي يؤكد ضرورة التحول من نظام التلقين إلى التعلم بالمعنى - تفاصيل
توزيع حالات كورونا في المحافظات .. اعلاها في عمان وتليها اربد توزيع حالات كورونا في المحافظات .. اعلاها في عمان وتليها اربد
متطلبات الدخول الى الاردن في ظل جائحة كورونا متطلبات الدخول الى الاردن في ظل جائحة كورونا
رفع مخالفة الافراد المخالفين لـ 500 دينار و المنشآت 2000 دينار رفع مخالفة الافراد المخالفين لـ 500 دينار و المنشآت 2000 دينار
نص امري الدفاع  19 و 20 نص امري الدفاع 19 و 20
العوايشة : "على وشك" إنهاء فارضي الإتاوات  ولن يصبح عالم البلطجة هو المسيطر العوايشة : "على وشك" إنهاء فارضي الإتاوات ولن يصبح عالم البلطجة هو المسيطر
اصابة طالبة خلال حريق باحد مختبرات جامعة العلوم والتكنولوجيا اصابة طالبة خلال حريق باحد مختبرات جامعة العلوم والتكنولوجيا
ضبط الشخص الذي ادعت فتاة تحرشه بها داخل حافلة عمومية ضبط الشخص الذي ادعت فتاة تحرشه بها داخل حافلة عمومية
العضايلة يشكر الاردنيين .. تغريدة العضايلة يشكر الاردنيين .. تغريدة