ماكرون: هجوم فيينا استهدف بلدا صديقا واستهدف أوروبا ولن نتنازل عن أي شيء

تم نشره الثلاثاء 03rd تشرين الثّاني / نوفمبر 2020 12:21 صباحاً
ماكرون: هجوم فيينا استهدف بلدا صديقا واستهدف أوروبا ولن نتنازل عن أي شيء
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

المدينة نيوز :- قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن مرتكبي الهجوم الأخير في العاصمة النمساوية فيينا "هاجموا بلدا صديقا" بعد أن انتهوا من مهاجمة فرنسا.

وكتب في تغريدة: "نحن الفرنسيون نشارك أفراد الشعب النمساوي الصدمة والحزن الذي أصابهم هذا المساء بهجوم في قلب عاصمتهم فيينا".

وأضاف: "بعد فرنسا، تتعرض دولة صديقة للهجوم... يجب أن يعرف أعداؤنا مع من يتعاملون. لن نستسلم ولن نتنازل عن أي شيء".

وأعلنت السلطات النمساوية عن هجوم إرهابي وسط فيينا، مساء يوم الاثنين، وسط أنباء عن مقتل 7 أشخاص جراء إطلاق نار قرب أكبر كنيس في المدينة، فيما أكدت الشرطة تنفيذها عملية أمنية واسعة.

وأكد متحدث باسم وزارة الداخلية أن هجوم فيينا شمل 6 مواقع مختلفة تقع جميعا بالقرب من الكنيس.

المصدر: RT + وكالات