أجزاء بشرية مقطعة لسيدة وابنتها بالبريمي في عُمان

تم نشره الخميس 05 تشرين الثّاني / نوفمبر 2020 10:06 صباحاً
أجزاء بشرية مقطعة لسيدة وابنتها بالبريمي في عُمان
الشرطة العُمانية

المدينة نيوز :- قال إعلامي كويتي مشهور ومتخصص بكل ما يتعلق بالحوادث والجرائم ـ إن ولاية البريمي بسلطنة عُمان. وقعت فيها جريمة بشعة ذهب ضحيتها سيدة سورية الاصل وابنتها. وتم العثور على جثتيهما مقطعتين داخل السيارة في صندوق خاص.

وذكر الإعلامي الكويتي “أبو طلال الحمراني” تفاصيل الحادثة من خلال تغريدة رصدتها “تركيا الان” عبر منصة “تويتر”. كتب فيها إن الأجهزة الأمنية في عمان عثرت على جثة سيدة سورية تدعى “ف، م” برفقة ابنتها مقطعتين في سيارة من نوع هونداي حمراء اللون في صندوق.

ولم يتم الإعلان بشكل رسمي حول هذه الجريمة التي وقعت في السلطنة كما لم توردها أو تتحدث بخصوصها أي وسيلة إعلامية بالسلطنة. كما قال المختص بالجرائم أنه تم الإبلاغ بشكل رسمي عن فقدان الضحيتين، منذ يومين. وتم العثور عليهن أمس بعد أن قدم أحد المارة بلاغا بوجود دماء تخرج من صندوق داخل سيارة كانت متوقفة في مواقف قريبة من سوق في البريمي.

ولا تزال عملية البحث مستمرة. هذا وتم استدعاء فريق جنائي متخصص بالحوادث والجرائم حضر من مسقط والاستعانة بطائرة الهليكوبتر. والعمل لا يزال مستمرا لكشف تفاصيل الواقعة.