ناخبون: المشاركة في الانتخابات النيابية واجب وطني

تم نشره الثلاثاء 10 تشرين الثّاني / نوفمبر 2020 12:16 مساءً
ناخبون: المشاركة في الانتخابات النيابية واجب وطني
شابة تدلي بصوتها

المدينة نيوز :-  أكد ناخبون أن المشاركة بالتصويت في الانتخابات البرلمانية الحالية واختيار الافضل، ستكون ضرورية وفاعلة لاختيار نواب يشرعون القوانين ويراقبون أداء السلطة التنفيذية.

وقالوا لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، من أمام مراكز اقتراع الدائرة الخامسة في العاصمة عمَّان، إنهم ادلوا بأصواتهم منذ صباح اليوم الثلاثاء، وإن الاختلاف الوحيد في هذه الانتخابات هو إجراءات السَّلامة العامة، التي تهتم بصحة المجتمع والحفاظ عليه.

واشار الحاج هاني الحنبلي الى أن المشاركة في هذه الانتخابات واجب وطني، وأنَّ الاجراءات سهلة وميسرة ولَم تتجاوز العشر دقائق، مبينا أن اختيار النَّائب الذي سيراقب أداء الحكومات ويقر القوانين على مدار اربع سنوات مقبلة، هو الاجدر بالفوز.

وأشاد الشَّاب عبدالله العودة بالإجراءات الأمنية وبترتيبات الهيئة المستقلة للانتخاب واعضاء اللجان الذين يعملون جاهدين على سلامة الجميع، موضحا ان التشديد على السَّلامة العامة مهم حتى لا تكون الانتخابات سببًا في زيادة انتشار الوباء.

وقال الحاج ياسر الحلو (82 عامًا)، إنه ملتزم بالمشاركة بالانتخابات واختيار النَّائب الذي يعتقد أنَّه يستحق ذلك، مشيرا الى أنه حضر إلى مركز الاقتراع مبكرا للإدلاء بصوته، وان الاجراءات كانت سهلة وجدا وميسرة.

ووصف نمر محمد البياري في منطقة ابو نصير عملية الاقتراع بالسَّهلة والمنتظمة والسريعة ، وانها لم تتجاوز دقائق معدودة.

من جهته، قال مدير مركز الامام علي بن ابي طالب الانتخابي كفاح بني عودة، إن المواطنين متعاونون مع الجهات المشرفة على العملية الانتخابية، وإن الأمور تسير بسهولة ويسر وسرعة.

واضاف إن الاشخاص ذوي الاعاقة يستطيعون الإدلاء بأصواتهم دون أيَّة عوائق، لافتا الى توفر المستلزمات الصحية المطلوبة لإتمام عملية الاقتراع والالتزام بالتعليمات والشروط الصحية كافة، لضمان سلامة المقترعين والقائمين على العملية الانتخابية.

وعبَّر المواطن يوسف نعيم شاهين الذي ينتخب لأول مرة، عن وضوح وسلامة الاجراءات المطلوبة من حيث اللوحات والارشادات وسهولة الوصول الى الصندوق المخصص لوضع ورقة الاقتراع فيه، ووجود قوائم بالأسماء والارقام معلقة على باب كل صندوق. وقال ضابط ارتباط مركز مدرسة جويرية ام المؤمنين الاساسية جمال الخوالدة، إن مضاعفة أعداد الصناديق سهَّل الأمر وحقق الشروط الصحية المطلوبة داخل وخارج مراكز الاقتراع.

وأشار إلى دور كوادر الأمن العام الذين يشرفون على تنظيم دخول وخروج المقترعين والتَّسهيل عليهم وعدم حدوث ايَّة اكتظاظات او ازدحامات مخالفة للشروط الصحية. من جانبه، دعا المهندس خالد الشوبكي الى المشاركة الفاعلة في هذا الواجب الوطني الهام، لإفراز مجلس نواب قادر على مواجهة المرحلة والتحديات الكبيرة التي تشهدها المنطقة ويعمل على خدمة المواطن الاردني.

وأكدت المعلمة احسان يوسف عبد القادر، أنها حرصت على المشاركة وانتخاب من تأمل فيه انه قادر على أداء دوره النيابي بكل أمانة.

وبينت أن اجراء الانتخابات في هذا الوقت وهذه الظروف بسبب الجائحة، بكل شفافية وضمن خطة صحية محكمة، تعكس قوة ومنعة الأردن ومؤسساته المختلفة وقدرته على مجابهة اعتى الظروف وبما يحقق المصالح الوطنية العليا، مشيدة بوعي وتفهم المواطنين الذين ابدوا التزاما واضحا عكس رغبتهم بإنجاح هذا الاستحقاق الدستوري.

وبدأت صباح اليوم الثلاثاء، عملية اقتراع النَّاخبين لاختيار نواب المجلس التاسع عشر، حيث يتجاوز عدد المسموح لهم بالانتخاب الاربعة ملايين مواطن.

--(بترا)