اتحاد العمال يثمن التوجيهات الملكية للتصدي لمظاهر الخروج على القانون

تم نشره الجمعة 13 تشرين الثّاني / نوفمبر 2020 04:35 مساءً
اتحاد العمال يثمن التوجيهات الملكية للتصدي لمظاهر الخروج على القانون
الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن

المدينة نيوز :- عبّر الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن عن استيائه الشديد لمظاهر الاحتفال والاحتجاج، التي رافقت إعلان نتائج الانتخابات النيابية لمجلس النواب التاسع عشر، معتبراً أنها خرق واضح لسيادة القانون، وتنمر صارخ على الدولة وأجهزتها، وتجاوز لأوامر الدفاع والقرارات التي صدرت بموجبه، واستهانة كبيرة بالصحة والسلامة العامة.
وثمن الاتحاد العام، في بيان صحافي اليوم، التوجيهات الملكية السامية، المتمثلة بتغريدة جلالة الملك عبدالله الثاني ، بأن القانون يطبق على الجميع ولا استثناء لأحد، وأن " المظاهر المؤسفة التي شهدناها من البعض بعد العملية الانتخابية، خرق واضح للقانون".
وأكد الاتحاد العام في بيانه، "أن هذه المظاهر خروج على القانون وتعريض لأمن وسلامة المجتمع للخطر، ومرفوضة بشكل قاطع لما لها من تهديد للأمن المجتمعي وصحة وسلامة المواطن، معرباً في الوقت ذاته، عن تأييده المطلق للحملة التي أطلقتها الحكومة للتعامل مع مثل الأحداث والمظاهر، ومثمناً الجهود الكبيرة للقوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي، وسائر الأجهزة الأمنية، لضبط هذه التصرفات التي تعبث بأمن واستقرار الوطن، والتعامل بحزم مع الخارجين على القانون، ومن يعرض سلامة المواطنين للخطر".
وجاء في البيان: "إن هذه الأحداث وما صاحبها من أعمال شغب وإطلاق للعيارات النارية، مظاهر من شأنها إفساد فرحة الوطن والأردنيين، بإنجاز الاستحقاق الدستوري وإجراء الانتحابات النيابية بموعدها المقرر، الأمر الذي يعكس صورة الأردن كدولة تعلي من قيم الديمقراطية وتمضي قدماً بتعزيز مسيرة الاصلاح السياسي، ولديها القدرة على تجاوز التحديات والظروف الاستثنائية، سيما المرتبطة بجائحة كورونا وتطورات الوضع الوبائي." وأشار البيان إلى "ان هذه الأحداث الغريبة، التي قام بها البعض لا تعكس صورة المجتمع الأردني ولا تعبر عن أخلاقه وقيمه التي يؤمن بها، وإن الاتحاد العام يؤكد أن عمال الأردن كافة، يسيرون خلف قيادتهم الهاشمية، ويشدّون على أيدي الأجهزة الأمنية، لضبط جميع الممارسات والتصرفات التي من شأنها الإساءة لصورة الأردن والنيل من أمنه واستقراره".
--(بترا)