الطفيلة:فاعليات تؤكد رفضها واستنكارها للمظاهر السلبية عقب صدور نتائج الانتخابات النيابية

تم نشره الجمعة 13 تشرين الثّاني / نوفمبر 2020 06:09 مساءً
الطفيلة:فاعليات تؤكد رفضها واستنكارها للمظاهر السلبية عقب صدور نتائج الانتخابات النيابية
الطفيلة

المدينة نيوز :- استنكرت فعاليات من محافظة الطفيلة المظاهر السلبية التي رافقت إعلان نتائج الانتخابات النيابية التي جاءت من أنصار النواب الفائزين وغير الفائزين، بإطلاق للعيارات النارية وإغلاق الطرق الرئيسية،واضرام النيران وتشكيل التجمعات غير المقبولة أثناء الحظر في ظل جائحة كورونا.
وعبروا عن رفضهم لإطلاق العيارات النارية وإقامة التجمعات المخالفة، وما رافقها من مسيرات بالمركبات وحمل للسلاح واستخدامه في ظروف الحظر، وعقب صدور نتائج الانتخابات مما يعكس التصرفات والسلوكيات الخارجة عن القانون والحس غير المسؤول وعدم تحمل المسؤولية في ظل الظروف الحالية الاستثنائية الراهنة، حيث إنتشار وباء كورونا وجهود مضنية قدمتها الأجهزة الرسمية لمواجهة هذا الوباء، في وقت تعتبر تلك التصرفات تهديدا لسلامة وأمن المواطنين.
وقالوا، أن ما جاء في تغريدة جلالة الملك عبد الله الثاني يؤكد على أهمية مواجهة المظاهر السلبية في المجتمع كاطلاق العيارات النارية وتجاوز الأنظمة والقوانين في الافراح والمناسبات والتي تتنافى مع المنظومة الأخلاقية والقيم والعادات النبيلة لدى العشائر الأردنية التي تؤكد على عدم الأضرار بالارواح والممتلكات العامة والمحافظة على المقدرات والمنجزات الوطنية، مشيرا إلى أن مفتعلي تلك الأحداث والتجاوزات لايمثلون الغالبية العظمى من أبناء الوطن المخلصين والذين أكدوا عبر مختلف الوسائل رفضهم وشجبهم لتلك التصرفات .
وعبروا، عن رفضهم للتصرفات والمظاهر التي تعرض السلم والأمن المجتمعي للخطر والأضرار بالمواطنين، مشيرين إلى أن تغريدة جلالة الملك عبدالله الثاني وتاكيده على أهمية سيادة القانون، وأن الجميع تحت مظلته تؤكد على عدم التهاون مع المخالفين للأنظمة والقوانين وفرض هيبة الدولة مع أهمية تبني ثقافة حضارية للتعبير عن الفرح ونبذ التصرفات غير المسؤولة .
واعتبروا، أن مكونات النسيج الوطني ومنظومة العشائر الأردنية بأرثها وقيمها وأخلاقها التي تعتبر محط اعتزاز وفخر لنا جميعاً تتسامى عن مثل هذه المظاهر السلبية التي جاءت من مجموعات من العابثين إذ أن أصالة المجتمع الأردني تشجب بشدة التعدي على القانون والتمادي بإطلاق العيارات النارية من أسلحة مختلفة الأنواع ، مؤكدين على أهمية تطبيق القانون بحق المخالفين حفاظاً على سلامة الجميع .
وقالوا إن الجميع مطالب بفرض هيبة الدولة والتخلص من كل المظاهر الدخلية على مجتمعنا و التي شهدتها بعض مناطق المملكة بعد ظهور نتائج الإنتخابات في حين يجب أن يكون التعبير عن الفرح بطرق حضارية مع الإلتزام بأوامر الدفاع واعتبارها مصلحة وطنية عليا وخاصة أن الأردن شأنه شأن دول العالم أجمع يمر بظروف صحية صعبة جدا تتطلب من الجميع التعاون لمنع إنتشار فيروس كورونا .
واشاروا الى، أن تلك المظاهر لا تعبر عن الوعي الحقيقي للغالبية العظمى من المواطنين في جميع محافظات الوطن الغالي ، مؤكدين على أهمية تطبيق القانون على الجميع دون ا استثناء كوننا نعيش في دولة المؤسسات.
---(بترا)