فاعليات رسمية وشعبية تشيد بالإجراءات الأمنية لفرض سيادة القانون

تم نشره السبت 14 تشرين الثّاني / نوفمبر 2020 03:51 مساءً
فاعليات رسمية وشعبية تشيد بالإجراءات الأمنية لفرض سيادة القانون
علم الاردن

المدينة نيوز :- أشادت فاعليات رسمية وشعبية في مختلف محافظات المملكة، اليوم السبت، بتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني الداعية للحفاظ على الأمن وسيادة القانون وهيبته والالتزام بقانون السلامة العامة.
وقالت لجنة تنسيق العمل التطوعي بعجلون في بيان اليوم، إن تغريدة جلالة الملك جاءت في الوقت المناسب بعد التجاوزات الأمنية والقانونية وما رافقها من خرق لقانون الدفاع ومخالفة الحظر الشامل خلال الاحتفالات بفوز بعض المرشحين بالانتخابات. واستغربت اللجنة تصرفات بعض المرشحين وانصارهم بخرق اوامر الدفاع وقانون السلامة العامة في ظل الظروف التي يعيشها الوطن، مستنكرين الاعمال الخارجة عن القانون من اطلاق العيارات النارية ومواكب الافراح.
واكد البيان دعمه للجيش والأجهزة الأمنية في فرض القانون وحماية المواطنين، داعيا البيان جميع ابناء الوطن إلى الالتزام بما يصدر عن الحكومة والجهات المختصة حفاظا على أمن الوطن وصحة المواطنين.
واصدر مجلس محافظة عجلون اليوم بيانا ثمن فيه مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني وحرصه على سلامة المواطن ومتابعته الحثيثة وتلمسه لاحتياجات ابناء شعبه وفرض سيادة القانون وعدم الأضرار بالأرواح والممتلكات العامة والمحافظة على المقدرات والمنجزات الوطنية.
واكد رئيس مجلس المحافظة عمر المومني واعضاء المجلس في البيان، أن المجتمع بكل مكوناته يمتلك منظومة أخلاقية هي مصدر فخر واعتزاز، وما حدث من تجاوزات هو محط رفض وشجب الجميع، مثمنين جميع الإجراءات التي اتخذت من الأجهزة الأمنية لفرض سيادة القانون.
وثمنت جمعية النشامى لأصدقاء الأمن العام في إربد الجهود الكبيرة التي بذلتها الأجهزة الأمنية المختلفة والهيئة المستقلة للانتخابات لتنظيم ناجح للعملية الانتخابية لمجلس النواب التاسع عشر.
وقالت الجمعية في بيان اليوم إن المجتمع متماسك ومتكاتف وواعٍ ومُدرك، لكن ظاهرة اطلاق العيارات النارية تزعزع تكاتفه وتُشكل عبئاً أمنياً ومجتمعياً ونفسيا، داعية الجميع للتصدي والوقوف صفاً واحداً لكل من يُريد العبث بقيمنا الاجتماعية الأصيلة وتعكير الأمن المجتمعي.
واكدت الجمعية ثقتها بجهاز الأمن العام لمحاربة هذه الظاهرة والتصدي لها إعلامياً وتوعوياً وقانونياً، و وقوفها إلى جانب هذه الجهود انطلاقاً من شعار الجمعية "كل مواطن خفير" والقيام بدورها في نشر الوعي بمخاطر وعواقب هذه الظاهرة.

 

وعبر مجلس محافظة إربد في بيان صدر عنه اليوم السبت، عن تأييده ودعمه اللامتناهي لسلطات الدولة واجهزتها العسكرية والامنية في مواجهة الفوضى والاستهتار بسلامة وصحة وامن الوطن والمجتمع الذي مارسه البعض وهم على قلتهم يشكلون خطرا كبيرا على حياة المواطنين.
وقال المجلس إن اطلاق النار مرفوض وغير مقبول قانونيا وشعبيا ومؤسسيا حتى في الظروف الصحية الاعتيادية وهو خروج عن المسؤوليات الادبية والقيمية والاخلاقية للمجتمع لما لها من اثر في اقلاق الراحة العامة وزعزعة استقرار البلد.
وفي عجلون، اصدرت جمعية البيئة الاردنية اليوم السبت، بيانا استنكرت فيه الممارسات والمظاهر السلبية التي تلحق الاضرار بالمصلحة العامة.
واشار البيان إلى أن ما جاء في تغريدة جلالة الملك عبد الله الثاني هو تأكيد على حرص جلالته من اجل عدم التهاون في تطبيق القانون واقامة التجمعات غير المبررة والمخالفة لأوامر الدفاع حفاظا على سلامة الجميع وفرض سيادة القانون والحفاظ على هيبته ومنع التجاوزات الامنية.
واكد البيان ضرورة الالتزام بقواعد السلامة العامة والابتعاد عن السلوكيات والتي كانت واضحة بعد إعلان نتائج الانتخابات النيابية رافضا تلك التصرفات حرصا على المصلحة العليا للوطن والمواطن واحتراما لسيادة القانون وأوامر الدفاع .
ودعا البيان الى ضرورة الوقوف صفا واحدا خلف القيادة الهاشمية والجيش العربي والاجهزة الامنية للحفاظ على استقرار الوطن وحماية المواطن وتحقيق الامن والسلم المجتمعي وتطبيق القانون وفرض سيادة وهيبة الوطن.
وعبرت فاعليات عشائرية عن رفضها لكل مظاهر خرق قانون الدفاع المتمثلة بكسر الحظر وإطلاق العيارات النارية عقب إعلان نتائج الانتخابات النيابية من فئة غير مسؤولة عرضت فيها صحة وسلامة المواطنين للخطر.
وقالت إن هذه التصرفات الخارجة عن عاداتنا وتقاليدنا التي تربينا عليها باحترام القانون والالتزام بالتعليمات الصادرة بموجبه تؤشر لعدم الوعي من قبل فئة غير مسؤولة بحجم الخطر الكبير الذي يترتب على تصرفاتهم، متناسين ومتجاهلين أوامر الدفاع التي تحظر التجمع والتجمهر ومنع كافة أشكال الاحتفالات في ظل هذا الظرف الصعب الذي تمر فيه مملكتنا الأبية. وما رافق ذلك من إطلاق كثيف للنار في الأحياء السكنية ما روع الأهالي وعرض حياتهم للخطر.
وايدت الفاعليات دعوة قائد الوطن وموقفه الحازم بالتصدي لهذه الفئة بفرض هيبة الدولة وتنفيذ القانون على جميع من يخالفه ويتجاوزه دون إستثناء مؤكدة الوقوف مع جيشنا المصطفوي وأجهزتنا الأمنية بكل ما تقوم به من إجراءات كفيلة لفرض القانون وحماية صحة وحياة المواطنين وردع العابثين بأمنه واستقراره بكافة الوسائل المتاحة.

 

 وأكدت فاعليات شبابية في محافظة جرش أهمية احترام سيادة القانون وتطبيقه على الجميع وعدم الخروج عليه من أجل أمن وسلامة المواطنين.
وقال مدير شباب جرش أحمد الحسن، "إننا دولة قانون ومؤسسات، وقد مارس الشباب الأردني، الديمقراطية في أبهى صورها بالاستحقاق الدستوري رغم الظروف الاستثنائية التي تعيشها المملكة".
وأضاف، أما الأحداث الفردية التي رافقت إعلان النتائج فهي خروقات فردية ولا تعبر عن المجتمع الأردني، مشيداً بما قامت به الحكومة والأمن العام في الحفاظ على هيبة الدولة وتعزيز الأمن وتطبيق القانون على الجميع.
بدوره، قال رئيس مركز شباب ساكب أحمد حوامدة، إن "ما حصل من مظاهر سلبية رافقت نتائج الانتخابات هو خروج عن المألوف وتجاوز للقانون لا يعبر عن قيم وعادات مجتمعنا الذي يرفض ويدين تلك التجاوزات التي حصلت من فئة قليلة لا تمثلنا".
وأشارت رئيسة مركز شابات جرش ليما عتوم إلى أن ما حدث تصرفات فردية لا تمثل عناصر المجتمع الأردني، مضيفة "لا يوجد رابط مشترك بين الفرح وبين إطلاق العيارات النارية، فالأفراح لا تتفق مع مظاهر العنف".
من جانبها، اعتبرت رئيسة مركز شابات ساكب لينا عياصرة، عدم تحمل المسؤولية والالتزام بتعليمات مكافحة فيروس كورونا تهديداً لسلامة وأمن المواطنين، داعية إلى التعبير عن الفرح بطريقة حضارية مع الالتزام بأوامر الدفاع واعتبارها مصلحة وطنية لمنع انتشار الفيروس.
وقال رئيس مركز شباب برما مازن البرماوي، إن الأحداث التي تلت الاستحقاق الدستوري، أمر مرفوض في دولة المؤسسات والقانون، مضيفا "نشد على أيدي أجهزتها الأمنية لفرض سيادة القانون وحماية أرواح الأردنيين".
وشددت رئيسة مركز شابات بليلا، ريم الشراري، على أن ما حدث من مظاهر الاحتفال والاحتجاج بعد إعلان النتائج شكلت انتهاكاً للقانون وتهديداً واضحا للأمن، وخرقاً للقونين، مشيدة بالإجراءات الأمنية لمتابعة المستهترين.
وفي السياق، أكد تيار أحزاب الإصلاح الوطني دعمه للجهود التي تقوم بها الأجهزة الأمنية بحق المخالفين والخارجين على القانون ووضع حد للمخالفات التي أعقبت إعلان نتائج الانتخابات النيابية.
وقال التيار في بيان صحفي اليوم السبت، إن ما جرى عقب إعلان نتائج الانتخابات النيابية ورافق مجرياتها في بعض مناطق المملكة، وبخاصة الاستخدام الكثيف للسلاح، يشكل تهديداً للسلم والأمن المجتمعي، ولا يمت لقيم وعادات الشعب الأردني الذي عرف بتسامحه وتضامنه وانضباطه والتزامه بالأنظمة والقوانين.
وشددت الأحزاب المنضوية تحت التيار، الذي يضم الاتحاد الوطني والاردن بيتنا، والبلد الامين، والعدالة الاجتماعية، وحزب المحافظين، اعتزازها بعادات وإرث العشائر الأردنية، وكل مكونات النسيج الوطني، الذي ينبذ هذا النوع من التصرفات، فيما أكدت أن اقتناء السلاح محدد ضمن ضوابط قانونية صارمة وواضحة، وأن اقتنائه بطرق غير قانونية، مخالف للقانون ويعرض مقتنيه للمساءلة والعقوبة.
ودعت أحزاب التيار، جميع المواطنين، إلى تحمل مسؤولياتهم في التصدي لمثل هذه المظاهر، ومساندة جهود الدولة في الحد منها، ونبذ كل من يخالف القانون ويعرض سلامة المجتمع وافراده للخطر، ويمس هيبة الدولة.

 



مواضيع ساخنة اخرى
مدير  المستشفى الميداني في الزرقاء يكشف خصائص المستشفى الجديد وميزاته عن غيره مدير المستشفى الميداني في الزرقاء يكشف خصائص المستشفى الجديد وميزاته عن غيره
الفايز : الأردني لا يشهر السلاح ضد الدولة.. والعشيرة أهم مكون للمجتمع الفايز : الأردني لا يشهر السلاح ضد الدولة.. والعشيرة أهم مكون للمجتمع
128 طبيبا مصابا بكورونا حاليا بينهم 8 يخضعون للعناية الحثيثة 128 طبيبا مصابا بكورونا حاليا بينهم 8 يخضعون للعناية الحثيثة
3170 إصابة بكورونا بين الكوادر الصحية منذ بدء الجائحة في الاردن 3170 إصابة بكورونا بين الكوادر الصحية منذ بدء الجائحة في الاردن
الأردن : وفاة رابع طبيب بكورونا اليوم الأردن : وفاة رابع طبيب بكورونا اليوم
توزيع اصابات كورونا في المحافظات ليوم الاربعاء توزيع اصابات كورونا في المحافظات ليوم الاربعاء
اسماء  : مرشحون للتعيين في وزارة الصحة اسماء : مرشحون للتعيين في وزارة الصحة
وفاة طبيب بكورونا ترفع عدد الوفيات لـ 15 طبيبا وفاة طبيب بكورونا ترفع عدد الوفيات لـ 15 طبيبا
وفاة طبيب أردني شاب بسبب كورونا وفاة طبيب أردني شاب بسبب كورونا
اسماء الاطباء المعينين في المستشفيات الميدانية اسماء الاطباء المعينين في المستشفيات الميدانية
مشادات بين رجال امن وشبان في الصويفية بسبب الكمامات مشادات بين رجال امن وشبان في الصويفية بسبب الكمامات
عماد فراجين للمدينة نيوز : انا حي ارزق .. وخبر حادث السير مختلق عماد فراجين للمدينة نيوز : انا حي ارزق .. وخبر حادث السير مختلق
عاجل : اعادة العمل بالزيادة المقررة لموظفي الجهاز الحكومي وضباط وأفراد القوات المسلحة ورتب المعلمين عاجل : اعادة العمل بالزيادة المقررة لموظفي الجهاز الحكومي وضباط وأفراد القوات المسلحة ورتب المعلمين
بلاغ موازنة 2021: لا ضرائب جديدة وإعادة صرف العلاوة الإضافية بلاغ موازنة 2021: لا ضرائب جديدة وإعادة صرف العلاوة الإضافية
وزير العمل : الحكومة لن تسمح بإجراء هيكلة في القطاع الخاص وزير العمل : الحكومة لن تسمح بإجراء هيكلة في القطاع الخاص
١٠٠ طبيب مصاب بكورونا منهم ٩ في العناية الحثيثة ١٠٠ طبيب مصاب بكورونا منهم ٩ في العناية الحثيثة