الخيل والليل والبيداء.. بالأحمر الناري سلمى الشيمي تستعرض أنوثتها

تم نشره الأربعاء 30 كانون الأوّل / ديسمبر 2020 09:54 صباحاً
الخيل والليل والبيداء.. بالأحمر الناري سلمى الشيمي تستعرض أنوثتها
سلمى الشيمي

المدينة نيوز :- شاركت عارضة الأزياء سلمى "الشيمي" المعروفة إعلاميًا بـ "فتاة سقارة"، جمهورها على موقع التواصل الاجتماعي لتبادل الصور والفيديوهات "انستجرام"، صورًا لها، من أحدث جلسة تصوير لها.

وظهرت "سلمى الشيمي" خلال الصور، وهي ترتدى فستاناً جذاباً باللون الأحمر الناري طويل، وتمسك بلجام حصان، وتسير برفقته على أحد الشواطئ الخاصة في قرية تونس، بمحافظة الفيوم.

وكتبت "الشيمي" معلقة على الصور: "الخيل والليل والبيداء مات عشقًا".

كشفت الموديل "سلمى الشيمي" المعروفة بفتاة سقارة عن دراستها فى كلية التمريض وحقيقة تركها للمهنة.

وقالت إنها درست في كلية التمريض و لكنها لم تتأقلم مع الوضع العام لها في الكلية لأنها لم تجد نفسها فى مهنة التمريض فتؤكد أنها من صغرها عشقت التصوير.

وتتابع قائلة إنها في وقت دراستها كانت تعمل كموديل للملابس وقررت بعد إنهاء دراستها الاتجاه للعمل كموديل و التصوير و ترك مهنة التمريض.

وتضيف قائلة إن الناس ترسخت في أفكارهم فكرة أن الموديل يجب أن يكون وزنها من 50 إلى 60 كيلو ولا يعترفون بفكرة الكيرڤى موديل وهذا سبب تفاقم أزمة السيشن.

ويذكر أن الموديل سلمى الشيمى لمع نجمها في فضاء مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهورها في جلسة تصوير بزي فرعوني بمنطقة أهرامات سقارة أثير حولها ضجة إعلامية كبرى ما بين مؤيد ومعارض لها ولأدائها كموديل.

 



مواضيع ساخنة اخرى