قيمة الدين هنا..

تم نشره الجمعة 15 كانون الثّاني / يناير 2021 12:41 صباحاً
قيمة الدين هنا..
حسين الرواشدة

في الدين، ثمة قاعدة عامة للشراكة الإنسانية التي تنفي الفردانية والأنانية، وتدعو إلى التعددية والتضامن والتكافل والإيثار بين بني البشر، فامتحان الدين - اي دين - ليس فيما يتضمنه من تعاليم وأحكام وإرشادات فقط وإنما فيما (يرسخه) داخل الإنسان من قيم فاضلة، تتحرك على الأرض لتصلح النفوس وتعين الآخرين، وتترقى بكل من على الأرض إلى ذروة الكمال الإنساني، حيث لا كراهية ولا خوف ولا حاجة او عوز او عبودية.

بمقدار ما تهتم بأمور الناس فأنت منهم، وبمقدار ما تفهم الإسلام وتدرك مقاصده وطبيعته تجد نفسك ملتحماً مع قضايا الإنسان (من لم يهتم بأمور المسلمين فليس منهم)، (أرأيت الذي يكذب بالدين فذلك الذي يدع اليتيم ولا يحض على طعام المسكين)، فإلى هذه الدرجة يمكن ان يكون الإنسان مكذباً بالدين، او جاهلا فيه، والى هذه الدرجة يمكن ان (ينتفي) حضوره في دائرة (الملة) الواسعة: الإسلامية والإنسانية، والسبب عدم تبني قضايا من حوله او الاهتمام بها، او التعامل معها بمنطق (الإهمال).

الإيمان الفردي - او الصلاح - لا يكفي ما لم يقترن بإيمان الجماعة وإصلاحها، وفي إشارات القرآن الكريم الى (الإيمان والعمل الصالح) ما يؤكد ان الشعور او الإحساس حتى لو وصل الى درجة اليقين لا يتم قبوله الا اذا اقترن بالعمل الصالح، فالعمل هو الذي يمحص المؤمن الحقيقي من المغشوش، والإنسان الفاعل من الإنسان الذي يشكل عبئاً على هذا الوجود.

اذن، مقياس التدين الصحيح هو حسن المعاملة، فبمقدار ما يعبر سلوكك وذوقك عن الإسلام وقيمه وأخلاقياته بمقدار ما تكون قريبا من الله، ومطيعا لتعاليمه، وفاهما لطبيعة الدور والوظيفة التي خلقت من اجلها، وهي بالتعبير القرآني العبادة بمعناها الشامل الذي يخرج من النص الى الحياة.. ومن عمارة الدنيا الى عمارة الآخرة، ومن الصلاح الى الإصلاح.

خطاب «الخلاص الفردي» ايضا يتعارض مع ما اتفق عليه فقهاؤنا من ضرورة إنزال الخطاب في محله، بمعنى ان أحوال الأمة ومشكلاتها تحدد الخطاب المطلوب توجيهه للناس، فالسلام له خطابه والحرب لها خطابها، وحين تضعف المجتمعات تحتاج الى خطاب يحثها على النهوض، وحين تنتشر غوائل التمزق والخوف وأزمات الغلاء والضيق يفترض في الخطاب ان يكون متوجها نحو تخليص «الجماعة» كلها من مشاكلها.

ما أكثر الهموم التي يعاني منها إنسان اليوم، وما اشد حاجته الى من يتوجه اليه بالتعاون والمساعدة، وتلك كانت مهمة الأنبياء الذين أرسلوا الى الناس ليجيبوا عن تساؤلاتهم، ويعتنوا بأموالهم، ويلتحموا مع همومهم، ويردوا عنهم الحيرة والخوف والقلق والاحباط.. وتلك ايضا مهمة العلماء ورثة الأنبياء، ومهمة الإنسان المؤمن الذي لا يطيب له خاطر أو عيش إلا اذا اطمأن بان غيره ينعم به ويسعد فيه.

الاهتمام بأمر الناس من اجل (التقوى) لا من اجل الاستخدام او التوظيف، ومن أبواب الشفاعة الحسنة والمشروعية لا الشفاعة السيئة (الواسطة والمحسوبية)، وعلى طريق عمارة الأرض بالصلاح والخير، هو (الفريضة) الغائبة التي نحتاج اليوم الى احيائها كقيمة دينية وانسانية فهل من يؤذن بالناس من اجل ذلك؟.

الدستور 



مواضيع ساخنة اخرى
وفاتان واصابة  اثر تدهور مركبة على طريق اربد الزرقاء وفاتان واصابة اثر تدهور مركبة على طريق اربد الزرقاء
فوق  عمّان .. شاهد الصاروخ الصيني قبل دقائق من سقوطه فوق عمّان .. شاهد الصاروخ الصيني قبل دقائق من سقوطه
الملكة رانيا : ‏نناجيك يا أرحم الراحمين في أحب الليالي وأفضلها الملكة رانيا : ‏نناجيك يا أرحم الراحمين في أحب الليالي وأفضلها
ولي العهد في ليلة القدر : نسأل الله تقبل الطاعات ولي العهد في ليلة القدر : نسأل الله تقبل الطاعات
توقيف ضابط وأفراد أمن خالفوا القانون توقيف ضابط وأفراد أمن خالفوا القانون
الأمانة: جميع المصادرات تذهب للجمعيات الخيرية الأمانة: جميع المصادرات تذهب للجمعيات الخيرية
وزير الأوقاف يدين الاعتداءات على المصلين العزل في صلاة التراويح وزير الأوقاف يدين الاعتداءات على المصلين العزل في صلاة التراويح
التربية : برنامج تعويضي ومصفوفة مفاهيم لترفيع الطلبة التربية : برنامج تعويضي ومصفوفة مفاهيم لترفيع الطلبة
لغز اقالة 3 مستشارين وعودة جعفر حسان لغز اقالة 3 مستشارين وعودة جعفر حسان
السيرة الذاتية لـ" جعفر حسان" السيرة الذاتية لـ" جعفر حسان"
فلكي أردني: الصاروخ الصيني سيمر العقبة بعد منتصف ليلة الغد فلكي أردني: الصاروخ الصيني سيمر العقبة بعد منتصف ليلة الغد
أمانة عمان: نرفض التعامل غير اللائق مع بسطات البيع العشوائي أمانة عمان: نرفض التعامل غير اللائق مع بسطات البيع العشوائي
اربد : العثور على توابيت حجرية ونقوش اثرية .. صور اربد : العثور على توابيت حجرية ونقوش اثرية .. صور
الرفاعي يعلق على انباء حول مداهمة لقضية ضريبية الرفاعي يعلق على انباء حول مداهمة لقضية ضريبية
البدور: خياران للذين لم يصابوا بكورونا بعد “إما الإصابة أو المطعوم” البدور: خياران للذين لم يصابوا بكورونا بعد “إما الإصابة أو المطعوم”
السعودية تدرس إغلاق باب الحج أمام الوافدين من الخارج السعودية تدرس إغلاق باب الحج أمام الوافدين من الخارج