سيناتور أمريكي: التعامل بشأن الرقابة على السلاح قد يؤدي لتوسيع التعاون بين موسكو وواشنطن

تم نشره الخميس 25 شباط / فبراير 2021 02:44 صباحاً
سيناتور أمريكي: التعامل بشأن الرقابة على السلاح قد يؤدي لتوسيع التعاون بين موسكو وواشنطن
جيك ريد

المدينة نيوز:- صرح السيناتور الأمريكي جيك ريد بأن التعامل بشأن الرقابة على الأسلحة "قد يؤدي إلى توسيع التعاون بين الولايات المتحدة وروسيا، ولا ينبغي على واشنطن استبعاد العمل المشترك مع موسكو".

ورحب السيناتور ريد، الذي يترأس لجنة شؤون القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأمريكي، بتمديد معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية (ستارت-3)، مشيرا إلى أنه من دون هذا التمديد "كنا سنبقى بدون اتفاق كبير في مجال الرقابة على الأسلحة لأول مرة... وكان من شأن ذلك أن يكون خطأ جسيما".

واعتبر أنه ينبغي على الولايات المتحدة وروسيا والصين إجراء مفاوضات حول آفاق تقليص الترسانات النووية لاحقا والرقابة عليها.

وأضاف: "آمل بأننا سنقوم بإنعاش مناقشاتنا حول الأسلحة النووية"، مشيرا إلى ضرورة مشاركة روسيا والصين في العملية.

وأكد: "لا نريد أن نرى انتشارا (للأسلحة النووية) ولا نريد أن نكون في وضع يوجد فيه خطر أي عملية إطلاق عفوية".

ونوه السيناتو بأنه يجب إجراء هذه المفاوضات بين الدول الثلاث لأنها تتجاوب مع المصالح المشتركة للدول، مضيفا: "آمل بأننا سنبدأ الحوار الحقيقي حول هذه القضية".

وأضاف ريد: "لا اعتقد أننا يجب أن نستبعد التعاون، لكنني لا اعتقد أننا سنستطيع تجاهل بعض التصرفات للحكومة الروسية في السنوات الأخيرة".

المصدر: "تاس"