ليبيا : وداعاً باشاغا وامرأة للخارجية.. هل تصح تسريبات الحكومة؟

تم نشره الجمعة 05 آذار / مارس 2021 11:59 صباحاً
ليبيا : وداعاً باشاغا وامرأة للخارجية.. هل تصح تسريبات الحكومة؟
مؤتمر صحفي

المدينة نيوز:- خلال الساعات الماضية، انشغل الشارع الليبي بلائحة من الأسماء قيل إنها ستدخل ضمن التشكيلة الوزارية.

وفي حين لم تستطع "العربية.نت" الجزم بصحتها التامة، سيكون لافتاً إذا صحت غياب وزير الداخلية في حكومة الوفاق فتحي باشاغا، فضلا عن ترشيح امرأة لأول مرة لتولي حقيبة الخارجية من ضمن التسريبات.

وتضمنت التشكيلة المسربة 22 اسما، يترأسها بطبيعة الحال عبد الحميد الدبيبة مع نائبين، صقر بوجواري، ورمضان بوجناح الحسناوي. فيما طرح اسم خالد مازن لوزارة الداخلية، ولمياء أبو سدرة للخارجية.

التشكيلة إلى البرلمان .. وجلسة الاثنين
وكان الدبيبة سلم مساء أمس الخميس التشكيلة الجديدة لرئاسة مجلس النواب بالأسماء المقترحة. وأوضح مكتبه الإعلامي في حينه أن تلك الخطوة أتت التزاما بخارطة الطريق المحددة في الاتفاق السياسي، وبالإجراءات الموضوعة لتسليم تشكيلة الحكومة قبل عقد جلسة منح الثقة المزمع التئامها بتاريخ 8 مارس 2021 في مدينة سرت.

في المقابل، تعالت بعض الأصوات المطالبة بتأجيل جلسة منح الثقة، حتى تفصل الأمم المتحدة بمسألة الرشاوى التي طالت رئيس الحكومة خلال الأسابيع الماضية.

إلا أن مجلس النواب أوضح في اتصال مع "العربية" أمس أن رئيس الحكومة رفع تشكيلته لرئيس المجلس، مؤكدا ألا تغيير حتى الآن في موعد الجلسة المحدد يوم الاثنين، وأن دعوة رئيس البرلمان لتلك الجلسة لا تزال قائمة.

العربية