الأمم المتحدة: 13.4 مليون شخص في سوريا يحتاجون إلى مساعدات إنسانية

تم نشره الإثنين 29 آذار / مارس 2021 05:56 مساءً
الأمم المتحدة: 13.4 مليون شخص في سوريا يحتاجون إلى مساعدات إنسانية
مارك لوكوك

المدينة نيوز :- قال منسق الشؤون الإنسانية في الأممم المتحدة مارك لوكوك إن هناك 13.4 مليون شخص في سوريا يحتاجون إلى مساعدات إنسانية، وذلك خلال كلمته في مؤتمر تنظمه الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي للمانحين لدعوة المجتمع الدولي إلى توفير دعم مالي لسوريا الغارقة في الحرب منذ 10 سنوات، واللاجئين السوريين المنتشرين في الشرق الأوسط.

وأكد لوكوك أن ثمة أكثر من 4 ملايين شخص في شمال غرب سوريا يعتمدون على المساعدات الغذائية.

ونبه لوكوك إلى الهجمات التي تستهدف مناطق الشمال السوري، مشيرا إلى أن الهجوم على مستشفى الأتارب الجراحي غرب حلب قبل أيام كان معتمدا.

وبسبب جائحة كورونا تعقد النسخة الخامسة من "مؤتمر بروكسل لدعم سوريا" عبر الفيديو بمشاركة 50 دولة بالإضافة إلى منظمات غير حكومية ومؤسسات مالية دولية ووكالات الأمم المتحدة.

وجاء في بيان لمختلف هيئات الأمم المتحدة المعنية بالمؤتمر أنه "مع التأثير الإضافي لكوفيد-19 لم يتمكن المدنيون السوريون الذين يواجهون تزايدا للفقر والجوع وتهجيرا وهجمات متواصلة من التقاط أنفاسهم".

ويهدف المؤتمر إلى توفير أكثر من 10 مليارات دولار، منها 4.2 مليارات دولار على الأقل للاستجابة الإنسانية داخل سوريا، و5.8 مليارات دولار إضافية لدعم اللاجئين والمجتمعات المضيفة في المنطقة.

ويذكّر البيان بأن تداعيات الحرب المستمرة منذ 10 سنوات في سوريا شملت لبنان والأردن وتركيا والعراق ومصر.

مساعدة والتزامات
وتستضيف الدول المجاورة لسوريا 80% من اللاجئين السوريين "في أكبر أزمة لاجئين في العالم"، وفق البيان.

ومن شأن المساعدة المالية أن تسهل حصول الأطفال اللاجئين في هذه الدول على التعليم.

وفي يونيو/حزيران الماضي اختتمت النسخة السابقة من المؤتمر بتعهدات بتقديم 5.5 مليارات دولار للعام 2020، وفق الأمم المتحدة.

من جهتها، أشارت المفوضية الأوروبية إلى وجود التزامات بالمساعدة قيمتها الإجمالية 7.7 مليارات دولار، نحو 30% منها تعهدات للعام 2021.

ويقول الاتحاد الأوروبي إنه ساهم مع دوله الأعضاء بثلثي هذا المبلغ.

وفي أول يوم للمؤتمر -الذي يعقد اليوم الاثنين ويستمر يومين- ستعقد حلقات نقاش متعددة بمشاركة منظمات غير حكومية والدول المضيفة للاجئين، أما الاجتماع العام لكل الوفود فيعقد الثلاثاء، وفق بيان لمسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.

وستعرف القيمة الإجمالية للتعهدات غدا الثلاثاء في ختام اليوم الثاني للمؤتمر.

مشاركة أميركية
من جانبها، قالت البعثة الأميركية لدى الأمم المتحدة في بيان إن المندوبة الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد ستترأس الوفد الأميركي المشارك في هذا المؤتمر.

وأكد البيان التزام الولايات المتحدة تجاه الشعب السوري، والعمل بالشراكة مع المجتمع الدولي للمساعدة في تخفيف معاناة السوريين.

وأضاف أن "الولايات المتحدة هي أكبر مساهم منفرد بالمساعدات الإنسانية في سوريا، وستواصل دعم الجهود المتعددة الأطراف للسعي إلى حل دائم للصراع، وتعزيز وصول المساعدات الإنسانية عبر الحدود، وتقديم المساعدة إلى النازحين السوريين والمجتمعات المضيفة للاجئين".

المصدر : وكالات + الجزيرة