وزير الاقتصاد الرقمي يرعى إطلاق المسابقة الوطنية لريادة الأعمال لليافعين

تم نشره الخميس 01st نيسان / أبريل 2021 06:25 مساءً
وزير الاقتصاد الرقمي يرعى إطلاق المسابقة الوطنية لريادة الأعمال لليافعين
أحمد الهناندة

المدينة نيوز :- رعى وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، حفل إطلاق المسابقة الوطنية لريادة الأعمال لليافعين، التي استضافها ملتقى طلال أبوغزالة المعرفي.
وحسب بيان صحفي عن الملتقى جاءت المسابقة بتنظيم من مبادرة ريادي الأعمال الصغير التي أطلقتها شركة انتروجيت بهدف تعزيز مهارات الريادة والابتكار لدى طلبة المدارس ضمن الفئة العمرية 12 الى 17 عاما، وتزويدهم بأدوات الابتكار اللازمة للخروج بأفكار ريادية وتحويلها إلى مشاريع.
وقال الهناندة، إن الوزارة تعمل على العديد من المبادرات التي تسهم في دعم بيئة ريادة الأعمال، لتحقيق الرؤية في أن يصبح قطاع ريادة الأعمال أحد القطاعات الرئيسة في المملكة، مبينا أن الوزارة تعمل على دعم القطاع من خلال توفير الاحتياجات الأساسية.
من جهته، أثنى رئيس ومؤسس مجموعة طلال أبوغزالة العالمية الدكتور طلال أبوغزالة، على جهود وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة في دعم الريادة في عالم تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات.
وأكد أن الاختراع والابتكار هو الفرصة الأكبر للنهوض بالاقتصاد الوطني، داعيا إلى التوسع في الشركات التمويلية في الابتكار والاختراعات مع التأكيد على ضرورة أن يكون التعليم لغايات الابتكار في جميع المجالات. بدورها، أكدت رئيسة شركة "مدخل لإدارة المشاريع" ومؤسسة برنامج ريادي الأعمال الصغير والمسابقة الوطنية لريادة الأعمال لليافعين، سمر عبيدات، أهمية تعليم اليافعين والأطفال مهارات ريادة الأعمال منذ الصغر التي أصبحت ضرورة لمواكبة التطور، داعية إلى دمج منظومة ريادة الأعمال بالمنظومة التعليمية.
الى ذلك، أكد المدير التنفيذي للملتقى فادي الداوود، أن دعم الملتقى لبرنامج ريادي الأعمال الصغير يأتي إيماناً بأهمية التوجه للاقتصاد المعرفي وإنشاء جيل يتجه نحو الريادة والإبداع.
وخلال الحفل، افتتح الدكتور أبوغزالة معرض الابتكار، الذي تضمن 9 مشاريع مبتكرة لطلاب فازوا في مسابقة ريادي الأعمال الصغير عام 2020. وقدم الدكتور أبوغزالة الدروع التذكارية والتقديرية للشركاء، كما تم تكريم الطلاب والمشاريع الفائزة في المسابقة.
وعلى هامش الحفل، جرى تنظيم جلسة حوارية حول أهمية الريادة لليافعين، شارك فيها مدير مصنع الأفكار اسماعيل حقي، ومدير إدارة التعليم المهني والإنتاج في وزارة التربية والتعليم محمد الشعار والطالبين أصحاب المشاريع الإبداعية والريادية: فارس قطيشات من مدرسة اليوبيل، وأحلام العبيدي من مدرسة الزهراء الثانوية للبنات.
--(بترا)