العذاري: الملك الحسين تحمل ضغوطات كبيرة بسبب موقفه مع العراق

تم نشره الإثنين 05 نيسان / أبريل 2021 12:24 مساءً
العذاري: الملك الحسين تحمل ضغوطات كبيرة بسبب موقفه مع العراق
السفير العراقي في عمّان حيدر العذاري

 المدينة نيوز :- أكد السفير العراقي في عمّان حيدر العذاري، أنه يعتبر نفسه من الأردن؛ وذلك كونه مقيم فيه منذ عام 2004، مؤكدا أنه يمتلك معارف كبيرة في المملكة.

وأضاف العذاري، خلال اجتماعات لجنة الزراعة في مجلس النواب الاثنين، أن “الأردن والعراق شعب واحد، وبلد واحد، والأردن هو رئة العراق، والعراق هي العمق الاستراتيجي للأردن، وهذا الحديث أكده جلالة الملك عبد الله الثاني، وبشيئة الله تبقى العلاقة قوية ومتجذرة”.

وأشار إلى أن “التواجد العراقي في الأردن يعتبر كبيرا خصوصا في القطاع الخاص وقطاع الأعمال والمستثمرين التي تقدر استثماراتهم بـ18 مليار دولار وهذا مؤشر على عمق العلاقة ورغبة المستثمرين العراقيين بالبقاء في الأردن لعدة عوامل ومنها؛ البيئة الأمنة والمستقرة وشعورهم بأنهم في بلدهم وليس بالغربة”.

ونوه إلى أنه من واجباته كسفير نقل تلك العلاقات القوية بين البلدين إلى مستويات أعلى، مشيرا إلى أن القمة الثلاثية في بغداد ستعقد قريبا بحضور جلالة الملك عبدالله الثاني؛ وذلك بعد تأجيلها في اعقاب الحادث الأليم الذي حصل في مصر.

ويضيف العذاري، “أبواب السفارة دوما مفتوحة، واعتبر السفارة العراقية هي سفارة الأردن في عمّان، وهذا حديث مقتنع فيه؛ لأن الأردن وقف إلى جانب العراق في أصعب الظروف، والعراق مر بظروف صعبة خلال آخر 30 عاما، والملك الراحل الحسين طيب الله ثراه تحمل ضغوطات كبيرة بسبب موقفه مع الشعب العراقي حينما مر بظروف صعبة وحصار، والأردن كان البوابة الوحيدة للعراقيين إلى الخارج، فهذا تاريخ صعب نسيانه، وكل العراق تقدر هذا الشيء”.

وأكد أن “استقرار وازدهار الأردن هو دعم للعراق، وهو ما أكده رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الذي يمتلك خصوصية ورغبة قوية بتعزيز العلاقات الأردنية العراقية، وبمشيئة الله سندعم كافة الجهود لتطوير تلك العلاقات”.