رغم المفاوضات.. واشنطن لا تتوقع تغييرا في السياسة تجاه طهران

تم نشره الثلاثاء 06 نيسان / أبريل 2021 09:21 مساءً
رغم المفاوضات.. واشنطن لا تتوقع تغييرا في السياسة تجاه طهران
فيينا تستضيف مفاوضات النووي الإيراني

المدينة نيوز :- قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، اليوم الثلاثاء، إن إدارة الرئيس جو بايدن لا تتوقع أي تغيير في السياسة تجاه إيران خلال المفاوضات بشأن العودة للامتثال للاتفاق النووي لعام 2015.

وتعقد الولايات المتحدة وإيران هذا الأسبوع محادثات غير مباشرة في فيينا بشأن العودة للامتثال للاتفاق.

وقالت ساكي "كنا واضحين في أننا لن نتخذ أي إجراءات، ولا نتوقع أي إجراءات في الوقت الحالي. سنسمح للمفاوضات بأن تستمر".

وكان الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب أعلن الانسحاب من الاتفاق النووي في العام 2018، وفرض عقوبات اقتصادية وتجارية على طهران.

يشار إلى أن العاصمة النمساوية، فيينا، تستضيف اليوم الثلاثاء، اجتماعا تحضره القوى الكبرى في العالم من جهة، وإيران من جهة أخرى، لإنقاذ الاتفاق النووي.

ويشارك في هذا الاجتماع ممثلو الدول التي لا تزال ملتزمة بالاتفاق المبرم عام 2015، وتشمل بريطانيا وفرنسا وألمانيا بالإضافة إلى روسيا والصين.

ولن تحضر الولايات المتحدة، ومع ذلك فإن الاجتماع سيكون عمليا مفاوضات غير مباشرة بين طهران وواشنطن.

ومع أن واشنطن رحبت باجتماع فيينا معتبرة إياه "خطوة للامام"، إلا إنها قالت إنها لا تتوقع "انفراجا فوريا"، وإنما "مناقشات صعبة".

المصدر : سكاي نيوز