اسرائيل تعرب عن خيبة أملها من القرار الأمريكي تجديد تمويل وكالة الأونروا

تم نشره الأربعاء 07 نيسان / أبريل 2021 10:35 مساءً
اسرائيل تعرب عن خيبة أملها من القرار الأمريكي تجديد تمويل وكالة الأونروا
مركز لتوزيع المساعدات الغذائية تابع لأونروا في غزة (الأناضول)

المدينة نيوز :- قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية إن استئناف التمويل الأميركي للأونروا يجب أن يتم ضمن تغييرات في الوكالة التابعة للأمم المتحدة، في حين عبر السفير الإسرائيلي لدى واشنطن عن خيبة أمله إزاء القرار. في المقابل لاقت الخطوة ترحيبا من الأمم المتحدة.

وقالت الخارجية الأمريكية اننا ملتزمون بالانخراط مع الأونروا للحفاظ على حياديتها وتحسين فعاليتها واستمراريتها .

وكان قد أعلن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن استئناف الولايات المتحدة المساعدات الأميركية الاقتصادية والتنموية والإنسانية للفلسطينيين بما يتفق مع القانون الأميركي. وبينما رحبت الأمم المتحدة بالخطوة، عبرت إسرائيل عن خيبة أملها.

وقال بلينكن إن جزءا من هذا التمويل سيدعم شبكة مستشفيات القدس الشرقية في تقديم العلاجات الضرورية والمنقذة لحياة الفلسطينيين. كما أعلن استئناف برامج المساعدة الأمنية الحيوية للفلسطينيين.

مساع لإصلاح العلاقات
ويأتي هذ القرار -حسب مراقبين- في إطار مساع لإصلاح العلاقات الأميركية مع الفلسطينيين التي انهارت تقريبا خلال حكم الرئيس السابق دونالد ترامب.

وأشار مساعدون لبايدن إلى أنهم يرغبون في إحياء هدف حل الدولتين من خلال التفاوض كأولوية في سياسة الولايات المتحدة بخصوص القضية الفلسطينية.

وكانت إدارة ترامب أوقفت تقريبا كل المساعدات بعدما قطعت العلاقات مع السلطة الفلسطينية في 2018. واعتُبرت تلك الخطوة على نطاق واسع وسيلة لإرغام الفلسطينيين على التفاوض مع إسرائيل بشروط وصفتها القيادة الفلسطينية بأنها محاولة لحرمانهم من إقامة دولة قابلة للحياة.

وشمل ذلك تقليص التمويل للأونروا، التي تقدم مساعدات وخدمات إغاثة لزهاء 5.7 ملايين لاجئ فلسطيني مسجلين في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة وبلدان المنطقة.

وتأسست الأونروا عام 1949، وتولت مسؤولية تقديم المساعدة والتعليم والحماية للاجئين الفلسطينيين، إضافة إلى الخدمات الصحية.

المصدر : رويترز