بـ40 مدينة مغربية.. رفض للتطبيع واحتفال بالمقاومة الفلسطينية

تم نشره الإثنين 24 أيّار / مايو 2021 12:54 صباحاً
بـ40 مدينة مغربية.. رفض للتطبيع واحتفال بالمقاومة الفلسطينية
وقفات شارك فيها آلاف المغاربة

المدينة نيوز :- شارك آلاف المغاربة، مساء الأحد، في وقفات بـ40 مدينة، احتفالا بانتصار المقاومة الفلسطينية في مواجهة العدوان الإسرائيلي، وتنديدا بتطبيع العلاقات مع تل أبيب، وذلك استجابة لدعوة من "الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع".

وقال محمد الرياحي، عضو الجبهة (غير حكومية)، للأناضول، إن 40 مدينة عرفت الأحد وقفات للاحتفال بانتصار المقاومة الفلسطينية.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية كافة؛ جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون بمدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح (وسط)، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

ورفع المشاركون في الوقفات الأعلام الفلسطينية ولافتات تندد بالاحتلال الإسرائيلي وترفض التطبيع مع إسرائيل، وفق مراسل الأناضول.

ومن بين المدن التي شهدت وقفات الدار البيضاء وفاس ومكناس (شمال)، وطنجة (أقصى الشمال).

وفي العاصمة الرباط، رفضت السلطات المحلية السماح بتنظيم وقفة تضامنية؛ في ظل تدابير مكافحة وباء "كورونا"

غير أن مغاربة أصروا على التجمع، وفعوا شعارات منها: "فلسطين أمانة والتطبيع خيانة"، قبل أن تفرقهم قوات أمنية.

وبدأ فجر الجمعة، سريان وقف لإطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية في غزة وإسرائيل، بعد عدوان إسرائيلي على القطاع، الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني، وتحاصره إسرائيل منذ صيف 2006.

وإجمالا، أسفر العدوان الوحشي على الأراضي الفلسطينية كافة عن 279 شهيدا، بينهم 69 طفلا و40 سيدة و17 مسنا، بجانب أكثر من 8900 مصاب، بينهم 90 إصاباتهم "شديدة الخطورة".

بينما قٌتل 13 إسرائيليا، وأصيب المئات؛ خلال رد الفصائل الفلسطينية في غزة على العدوان بإطلاق صواريخ على إسرائيل.

الاناضول