وزير شؤون القدس: إسرائيل تواصل ممارسة التطهير العرقي في الشيخ جراح

تم نشره الإثنين 24 أيّار / مايو 2021 12:59 صباحاً
وزير شؤون القدس: إسرائيل تواصل ممارسة التطهير العرقي في الشيخ جراح
ممارسة التطهير العرقي في الشيخ جراح

المدينة نيوز :- قال وزير شؤون القدس فادي الهدمي إن الاحتلال الإسرائيلي يمارس عمليات ممنهجة من التضييق على الفلسطينيين وإجبارهم على إخلاء منازلهم، وكل ذلك من أجل إرضاء اليمين المتطرف.

وأضاف الهدمي في حديثه لبرنامج المسائية على شاشة الجزيرة مباشر “اقتحام شرطة الاحتلال للمسجد الأقصى خلال الساعات الماضية يأتي في سياق البلطجة الإسرائيلية ومحاولتها المستمرة لفرض واقع جديد على الأرض”.

وتابع “شهدنا اليوم اقتحاما كبيرا للمسجد الأقصى ومحاولات استفزازية للمستوطنين بدعم من شرطة المحتل، وذلك في محاولة من حكومة الاحتلال الإسرائيلي لإرضاء اليمين المتطرف”.

وأشار إلى ممارسة الاحتلال لعمليات اعتقال كل من يتضامن مع أهل الشيخ جراح مستمرة، كما أن أماكن عدة في القدس مهددة بالإخلاء لا سيّما (بطن الهوى)، وفيه تواجه أكثر من 86 عائلة خطر الإخلاء، وحي البستان وفيه تواجه 120 عائلة الخطر ذاته، وكذلك حملة الاعتقالات المستمرة على حراس المسجد الأقصى والمقدسيين.

وبشأن استمرار التعدي على المسجد الأقصى بالرغم من وقف إطلاق النار على غزة، قال الهدمي إن الاحتلال وقوده قائم على نزعة التطرف وممارسة سياسة التطهير العرقي إزاء أهل الشيخ جراح وسلوان وتهدم المنازل.

وتفجرت الأوضاع، جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة ومستوطنون إسرائيليون، منذ 13 أبريل/نيسان الماضي، في القدس، وخاصة منطقة باب العامود والمسجد الأقصى ومحيطه، وحي الشيخ جراح؛ حيث تريد إسرائيل إخلاء 12 منزلا من أصحابه.

وفجر 21 من مايو/أيار الجاري، بدأ تنفيذ وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية في غزة وإسرائيل بوساطة مصرية ودولية، بعد هجوم شنته تل أبيب على القطاع استمر 11 يوما.

وأسفر العدوان الإسرائيلي الوحشي على الأراضي الفلسطينية عن 279 شهيدا، بينهم 69 طفلا، و40 امرأة، و17 مسنا، فيما أدى إلى أكثر من 8900 إصابة، منها 90 صُنفت على أنها “شديدة الخطورة”.

المصدر : الجزيرة مباشر



مواضيع ساخنة اخرى