قائد الحرس الثوري الإيراني: إدارة بايدن لا تختلف عن ترامب وسيتم إخراج أمريكا من المنطقة

تم نشره السبت 29 أيّار / مايو 2021 04:11 مساءً
قائد الحرس الثوري الإيراني: إدارة بايدن لا تختلف عن ترامب وسيتم إخراج أمريكا من المنطقة
اللواء حسين سلامي

المدينة نيوز :- أكد قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، اليوم السبت، أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لا تختلف عن سابقه، دونالد ترامب، مهددا أمريكا بأنه سيتم إخراجها من المنطقة ما لم تفعل ذلك.

وقال في تصريحات لقناة "العالم" الإيرانية، إن رحيل مثل هذه الشخصيات لن تغير السياسة الأمريكية، قد تتغير أساليب أمريكا ولكن أهدافها لن تتغير.

وتابع موضحا أن "الهدف الأساسي لأمريكا هو زعزعة أمن بلدان المنطقة وإشاعة التوتر فيها بشكل متواصل، استراتيجية أمريكا الثابتة هي زعزعة استقرار الدول الإسلامية بهدف تحجيمها وتدمير أسس السلطة فيها والهيمنة على طاقات واقتصاد العالم الاسلامي، وهذه الاستراتيجية لن تتغير برحيل ومجيء رؤساء هذا البلد".
وأضاف سلامي أن "أمربكا وعلى عهد بايدن ستتبع هذه الاستراتيجية، لا يمكن الوثوق بأمريكا أبدا، إنها ستواصل دعمها للكيان الاسرائيلي والسعودية وأنها العنصر الأساسي لانعدام الأمن بالمنطقة".
ويرى قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، أن ليس من الوارد في الاستراتيجية الأمريكية أن تشهد المنطقة استقرارا في عهد جو بايدن، ما لم تتحلى دول المنطقة بالقوة والاقتدار فستستطيع فرض الأمن في المنطقة، ولكن أمن المنطقة لن يتحقق في ضوء الاستراتيجية الأمريكية بل وفقا لضوابط القوة".

وهدد سلامي أمريكا في تصريحاته اليوم، أنه "إذا لم تخرج من المنطقة فسيتم إخراجها، ويبدو أنها بدأن تستوعب الأمر" بحسب قوله، منوها إلى أن "الأمريكيين خروجوا من أفغانستان فقط".
وجاءت تصريحات قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، اليوم السبت، على هامش مراسم مرور 40 يوما على وفاة العميد محمد حجازي نائب قائد فيلق القدس.

سبوتنيك