مالي..بعثة الأمم المتحدة تعلن صد هجوم على معسكرها شمالي البلاد

تم نشره الثلاثاء 01st حزيران / يونيو 2021 08:45 مساءً
مالي..بعثة الأمم المتحدة تعلن صد هجوم على معسكرها شمالي البلاد
بعثة الأمم المتحدة شمال مالي

المدينة نيوز :- قالت البعثة الأممية في مالي (مينوسما) اليوم الثلاثاء، إنها صدت هجوما على معسكر لها في شمال البلاد.

وبحسب بيان البعثة، "صدت قوات حفظ السلام التابعة لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي، المتمركزة في أغلهوك بمنطقة كيدال ، صباح اليوم، هجوماً موجهاً ضد معسكر الأمم المتحدة، وتطابق رد فعل قوات حفظ السلام مع شدة الهجوم ، مما أجبر المهاجمين، وهم مسلحون مجهولون، على الفرار".

أدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ، الغسم وان ، بشدة الهجوم الذي جاء بعد سلسلة من الهجمات المماثلة الأخرى ضد قوات حفظ السلام في المنطقة. وأكد من جديد "تصميم البعثة المتكاملة على تنفيذ ولايتها لدعم الأمن والاستقرار في مالي".

وحث "أهالي أغولهوك على عدم الانصياع لتلاعب أولئك الذين يسعون لتقويض جهود السلام والمصالحة"، وفق تعبيره.

وأضاف أن مينوسما "ستواصل الحوار البناء الذي بدأ بالفعل مع سكان أغولهوك لإيجاد حلول عملية لمخاوفهم".

يذكر أن منطقة الساحل الأفريقي هي إحدى أكثر المناطق إشكالية في القارة بسبب الأنشطة الإرهابية والهجرة غير الشرعية. وفي عام 2014 ، شنت فرنسا عملية مكافحة الإرهاب " "برخان"، ويتوزع حوالي 4000 جندي فرنسي على خمس دول في الساحل وهي مالي وتشاد وموريتانيا وبوركينا فاسو والنيجر من أجل "مساعدة دول الساحل على التصدي للجماعات الإرهابية".

ويعد شمال بوركينا فاسو، خاصة المنطقة الحدودية القريب من النيجر ومالي، الأكثر تضررا من الهجمات المسلحة التي ينفذها مسلحو جماعات تابعة لتنظيمي القاعدة وداعش [الإرهابيان المحظوران في روسيا وعدد كبير من الدول].

وأرغم العنف المسلح السلطات على إخلاء بعض القرى الشمالية الحدودية مع النيجر وتجميع السكان في قرى أكبر لتأمينهم من أي هجوم.

ويتنقل مسلحو الجماعات المسلحة الموالية لداعش والقاعدة في المنطقة الحدودية بين مالي والنيجر وبوركينافاسو.

سبوتنيك 



مواضيع ساخنة اخرى