السودان: ملتزمون بوساطة الاتحاد الإفريقي بشأن "سد النهضة"

تم نشره الجمعة 04 حزيران / يونيو 2021 06:30 مساءً
السودان: ملتزمون بوساطة الاتحاد الإفريقي بشأن "سد النهضة"
مريم المهدي

المدينة نيوز :- أعلنت وزيرة الخارجية السودانية مريم المهدي، الجمعة، التزام بلادها بوساطة الاتحاد الإفريقي بشأن خلافات "سد النهضة" الإثيوبي.

جاء ذلك خلال لقاء المهدي مع نظيرتها الكينية راشيل أومامو بالعاصمة الخرطوم، وفق بيان للخارجية السودانية.

وقالت المهدي: "قدمت الوزيرة شرحًا حول موقف السودان من قضية سد النهضة، وآخر التطورات في هذا الجانب".

وأكدت "التزام السودان بوساطة الاتحاد الإفريقي التي تحظى بدعم الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي".

وتصر إثيوبيا على أن يقود الاتحاد الإفريقي منفردا المفاوضات حول السد، ورفضت في 9 مارس/ آذار الماضي، مقترحا سودانيا أيدته مصر، بتشكيل وساطة رباعية دولية، تضم الاتحادين الإفريقي والأوروبي والأمم المتحدة والولايات المتحدة، لحلحلة المفاوضات المتعثرة.‎

كما أكدت المهدي، على "الدور المهم لكينيا من خلال عضويتها بمجلس الأمن في دعم عملية الانتقال الديمقراطي في السودان".

ونقل البيان عن أومامو تأكيدها على "تفهم بلادها التام ودعمها لموقف السودان الموضوعي والعادل في قضية سد النهضة".

الجمعة، وصلت وزيرة الخارجية الكينية راشيل أومامو إلى العاصمة السودانية الخرطوم في زيارة غير محددة المدة.

وتصر إثيوبيا على ملء ثانٍ للسد، يُعتقد أنه في يوليو/ تموز وأغسطس/ آب المقبلين، بعد نحو عام على ملء أول، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق.

بينما يتمسك السودان ومصر بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، للحفاظ على منشآتهما المائية، وضمان استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل.

الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى