مجلس عشائر التعامرة يؤكد رفضه دعوات العبث بالسلم المجتمعي

تم نشره الإثنين 07 حزيران / يونيو 2021 10:58 مساءً
مجلس عشائر التعامرة يؤكد رفضه دعوات العبث بالسلم المجتمعي
الملك عبدالله الثاني

المدينة نيوز :- أصدر مجلس عشائر التعامرة في عمان، بيانا أكد خلاله التفاف ابنائه في مختلف أرجاء الوطن وخارجه حول الراية الهاشمية، مؤكدين اعتزازهم وولاءهم وإخلاصهم لجلالة الملك عبدالله الثاني، ومجددين البيعة لجلالته.
وأكد مجلس عشائر التعامرة رفضه أية دعوات مشبوهة تعبث بالأمن والسلم المجتمعي وبالوطن ومقدراته، مشددا على أن الإصلاح له طرقه وأدواته الدستورية والقانونية ولا يتحقق بمخالفة القانون وتعريض الأمن والسلم الاهلي للخطر "فالحق أبلج والباطل لجلج والحق أحق أن يتبع".
وقال المجلس في بيانه، انه ومن منطلق حرص أبناء عشائر التعامرة على تماسك الجبهة الداخلية والمحافظة على ما منّ الله به علينا من نعمة الأمن والأمان والتآلف الاجتماعي والتي أرست دعائمها قيادتنا الهاشمية المباركة منذ التأسيس، نؤكد ونسترشد بما قاله جلالته "من وجوب أن تكون ادارة الدولة مرتكزة في حكمها على مبدأ سيادة القانون وخضوع الجميع لحكمه".
وبين أنه من واجب كل مواطن ومسؤول وكل مؤسسة حماية وتعزيز سيادة القانون، فهو أساس الإدارة الحصيفة التي تعتمد العدالة والمساواة وتكافؤ الفرص أساسا في نهجها، مؤكدا أنه لا يمكن تحقيق التنمية المستدامة وتمكين شبابنا المبدع وتحقيق خططنا التنموية إن لم نضمن تطوير إدارة الدولة وتعزيز مبدأ سيادة القانون، وذلك بترسيخ مبادئ العدالة والمساواة والشفافية، هذه المبادئ السامية التي قامت من أجلها وجاءت بها نهضتنا العربية الكبرى التي احتفلنا بمؤيتها هذا العام. وطالب بالإسراع وبكل جدية ودون ابطاء بتنفيذ رؤية جلالة الملك في البدء بعملية الاصلاح السياسي والاقتصادي الجدي والشامل في شتى المجالات والمؤسسات.
وأكد تأييده المطلق لكل الاجراءات التي ترمي الى تحقيق الاستقرار وحماية الوطن من أي أخطار تحدق به، مؤكدا أن عشائر التعامرة ستبقى الجند الأوفياء لجلالة الملك والعرش الهاشمي، وستكون الداعم الصادق لكل قراراته الحكيمة للاستمرار في بناء هذا الوطن الآمن الذي يتسم بتماسك أبنائه وحفاظهم على الوحدة الوطنية تحت الراية الهاشمية.
--(بترا)



مواضيع ساخنة اخرى