الاحتلال يجبر مقدسيا على هدم منزله وينفذ حملة مداهمات واعتقالات بالضفة

تم نشره الثلاثاء 08 حزيران / يونيو 2021 12:14 مساءً
الاحتلال يجبر مقدسيا على هدم منزله وينفذ حملة مداهمات واعتقالات بالضفة
هدم منزل - ارشيفية

المدينة نيوز :- أجبرت قوات الاحتلال الإسرائيلي مواطناً مقدسياً على هدم منزله في بلدة جبل المكبر جنوب مدينة القدس المحتلة، بدعوى أن البناء غير مرخص من البلدية.
وأفاد مركز معلومات وادي حلوة في بيان، بأن قوات الاحتلال أجبرت مساء أمس المواطن على هدم منزله في حي بشير بالمكبر، بعد إمهاله حتى اليوم الثلاثاء لتنفيذ الهدم، وإلا ستقوم جرافات الاحتلال بذلك ، والزامه بدفع "ثمن الهدم" البالغ 60 ألف شيكل (30 الف دولار)، حيث تبلغ مساحة المنزل 150 مترا مربعا يعيش فيه 5 أفراد بينهم 3 أطفال.
الى ذلك، شنت قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الثلاثاء حملة دهم و اعتقالات واسعة في مناطق مختلفة في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة طالت أربعة عشر مواطنا فلسطينيا . وقال نادي الاسير الفلسطيني في بيان له ان قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت وسط اطلاق كثيف للنيران مناطق متفرقة في مدن الخليل ونابلس ورام الله والبيرة وبيت لحم وأحياء عدة بالقدس الشرقية المحتلة وأعتقلت المواطنين الاربعة عشر بزعم أنهم مطلوبون . من جهة أخرى، جرفت آليات الاحتلال الإسرائيلي اليوم مساحات واسعة من أراضي المواطنين الفلسطينيين في بلدة جالود جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، لصالح توسيع مستوطنة "شفوت راحيل".
وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربية غسان دغلس في بيان، إن عددا من البلدات في ريف نابلس الجنوبي تشهد أعمال تجريف واسعة، لصالح توسيع 8 مستوطنات، في اطار توسيع هيكلية كل منها، وبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية.
الى ذلك ، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، حظيرة أغنام وغرفة زراعية جنوب الخليل. وقال منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان راتب الجبور في بيان، ان قوات الاحتلال هدمت حظيرة اغنام في قرية التوانه، وغرفة زراعية شرق يطا.
يشار إلى أن قوات الاحتلال والمستوطنين كثفوا من انتهاكاتهم ضد المواطنين وممتلكاتهم في عدة مناطق بمسافر يطا منذ مطلع العام الجاري، من هدم للمساكن والخيام، وتجريف أراض، ومهاجمة رعاة الأغنام ، بهدف التوسع الاستيطاني، واجبار المواطنين على ترك اراضيهم.
وفي ذات السياق،هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء بركة مياه زراعية في قرية بردلة بمنطقة الأغوار الشمالية المحتلة، قدمتها وزارة الزراعة الفلسطينية لمواطن بهدف سقاية أرضه



مواضيع ساخنة اخرى