فلسطين تتأهب لإفشال "مسيرة الأعلام".. والاحتلال يستنفر

تم نشره الثلاثاء 15 حزيران / يونيو 2021 08:58 صباحاً
فلسطين تتأهب لإفشال "مسيرة الأعلام".. والاحتلال يستنفر
دعت لجنة المتابعة للقوى الوطنية في فلسطين، إلى انتفاضة الثلاثاء

المدينة نيوز :- بدأ الفلسطينيون التأهب والاستعداد لمواجهة ما يسمى "مسيرة الأعلام" الاستيطانية في القدس المحتلة، في الوقت الذي تعزز قوات الاحتلال من انتشارها في المدينة المقدسة.

وانطلقت في القدس المحتلة، دعوات شعبية للاحتشاد عند باب العامود اليوم الثلاثاء، عند الرابعة عصرا للتصدي لمسيرات المستوطنين ورفضا لسياسة الاحتلال في المدينةـ فيما حذرت الفصائل الفلسطينية من تبعات المسيرة الاستفزازية.

انتفاضة ويوم غضب

ودعت لجنة المتابعة للقوى الوطنية في فلسطين، إلى انتفاضة ويوم غضب الثلاثاء، في القدس والضفة الغربية، وقطاع غزة والداخل المحتل، بالتزامن مع موعد مسيرة المستوطنين الاستفزازية ، وفق "العربية".

وقالت في بيان لها: "فلتنتفض فلسطين كلها وشعبها في الداخل والشتات وتحت العلم الفلسطيني، نصرة للقدس، وحماية لها ولأحيائها، وللمسجد الأقصى المبارك".

وأضافت: "ندعو شعبنا الفلسطيني الصامد البطل في الأرض المحتلة عام 1948 وفي الضفة الغربية المحتلة، إلى الزحف نحو القدس، والمسجد الأقصى المبارك الثلاثاء لحماية المسجد الأقصى".

الداخل المحتل ينتفض

ودعت حركتا "أبناء البلد" و"كفاح الفلسطينيين في الداخل المحتل" إلى الزحف لمدينة القدس وخاصّة المسجد الأقصى اليوم الثلاثاء بدء من الساعة السادسة والنصف صباحا.

وتحت عنوان "عالقدس رايحين" وتزامنا مع مسيرة الأعلام، فقد دعا الحراك الفحماوي الموحد للمشاركة في الجولة المقدسية من باب العامود مرورا بأزقة البلدة القديمة وصولا إلى المسجد الأقصى وإقامة الصلاة ردا على مسيرة الإعلام المزمع تنفيذها من قبل المجموعات الاستيطانية.

وحدد الحراك الساعة الثانية بعد الظهر لانطلاق الحافلات من حي الكينا باتجاه مدينة القدس ودعا الجميع إلى المشاركة في الحملة والفعالية الرافضة لمخططات الاحتلال والمستوطنين.

حماس تدعو للنفير العام

كذلك دعت حركة حماس في القدس، إلى النفير العام اليوم الثلاثاء، والزحف نحو الأقصى.

وفي تصريح صحفي، قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن مدينة القدس، محمد حمادة: "ها هو الاحتلال البغيض يطلق العنان من جديد لقطعانه الضالة لتدنيس أزقة وحواري القدس العتيقة، ورفع أعلام كيانهم الزائل، في خطوة لا تنبع من أي ثقة وقوة، وما دافعه فيها إلا فشله وانكفاؤه".

وتابع: "يا أهلنا ويا رجال وشباب القدس الثائر، تدعوكم حركة المقاومة الإسلامية حماس في القدس إلى النفير العام والاحتشاد في ساحات المسجد الأقصى المبارك وفي شوارع البلدة القديمة، لتفويت الفرصة على القطعان الضالّة من المستوطنين بتحقيق مبتغاهم.. وليكن اليوم الثلاثاء يوم نفير ورباط نحو المسجد الأقصى، ويوم غضب وتحدٍ للمحتل".

حركة فتح تدعو للتصدي

ودعت اللجنة المركزية لحركة فتح كوادرها "وجماهير شعبنا للتصدي لمسيرة المستوطنين، والوقوف صفا واحدا للدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية".

وأكدت في بيان لها، أن القدس خط أحمر وأن لدى الشعب الفلسطيني الإرادة الصلبة والإصرار على مقاومة الاحتلال في القدس وكافة الأراضي الفلسطينية المحتلة وإفشال مخططاته الاستعمارية.

وأشارت إلى "أن شعبنا العظيم خاصة في القدس العاصمة يثبت في كل استحقاق وطني أنه عصي على الكسر ولن يرضخ لسياسة الأمر الواقع، وسيواصل صموده ومقاومته حتى يكنس عن أرض وطنه آخر جندي ومستوطن اسرائيلي".

وتابعت، بأن الشعب الفلسطيني في القدس والضفة وقطاع غزة والداخل والشتات سيهزم هؤلاء الفاشيين من اليمين الصهيوني العنصري.

المقاومة تتوعد

في وقت سابق، حذرت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، الاحتلال الإسرائيلي، من المساس بالمسجد الأقصى المبارك.

وقال الناطق باسم كتائب القسام، أبو عبيدة، في تغريدة مقتضبة، أن كتائب القسام وقيادة المقاومة تتابع عن كثب ما يجري في القدس والمسجد الأقصى من محاولات استفزازية وعدوانية من المغتصبين وزعمائهم.

وتابع، أن القسام "تحذر من مغبة المساس بالأقصى".

وحذرت المقاومة الفلسطينية، من تصاعد الأوضاع في القدس المحتلة، وقالت كتائب القسام إنها تتابع التطورات هناك، وحذرت من مغبة المساس بالمسجد الأقصى.

فصائل المقاومة الفلسطينية، قالت: "أننا أمام إصرار الاحتلال على تنفيذ ما يُسمى بمسيرة الأعلام في القدس وسعيه لاستعادة جزء من هيبته التي مرغتها المقاومة في التراب خِلال معركة "سيف القدس", ومع استمرار استفزازه لشعبنا وعدوانه على مدينة القدس، فإننا نؤكد القدس كانت ومازالت وستبقى عربية إسلامية وهي محور الصراع العربي الصهيوني ولن نسمح بتهويدها أو استمرار العدوان عليها, وعلى الاحتلال تحمل تداعيات تنفيذ مسيرة الأعلام واستمرار العدوان على القدس وأحيائها والأقصى وساحاته".

ونوهت إلى أن "المقاومة فرضت معادلة ثابتة في معركة "سيف القدس" مفادها أن الاعتداء على الأقصى والقدس وأحيائها لن يمر مرور الكرام وأنها جاهزة لتقول كلمتها بالأفعال وليس بالأقوال"، مشددا على أهمية شد الرحال إلى الأقصى من أجل "التصدي لاقتحامات الاحتلال وتدنيسه لساحاته ومحاولاته فرض أمر واقع على شعبنا ولمجابهة مسيرة الأعلام".

وطالبت فصائل المقاومة، الجميع في الضفة وغزة والخارج، بـ"المشاركة الحاشدة والفاعلة في مسيرات الغضب اليوم للتعبير عن رفضنا لهذا الاستفزاز والعدوان المتواصل على القدس والأقصى".

ودعت الأمم المتحدة وكافة الأطراف الراعية لاتفاق وقف إطلاق النار، "لتحمل مسؤولياتها والضغط على الاحتلال لوقف العدوان على القدس والأقصى قبل فوات الأوان".

ونقلت صحيفة الأخبار اللبنانية، عن مصدر في المقاومة الفلسطينية قوله إن ثمة إجماعا بين فصائل غزة على عدم تمرير مسيرة الأعلام المقررة، وأن مسألة العودة إلى إطلاق النار ستكون مطروحة على الطاولة بشكل جدّي، في ظل عودة العدو إلى تفعيل مُسبّبات المواجهة السابقة.

شرطة الاحتلال تعزز قواتها

وأعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، تعزيز قواتها في مدينة القدس المحتلة، بالتزامن مع ما يسمى "مسيرة الأعلام".

وقالت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية، إن شرطة الاحتلال ستنتشر في منطقة باب العامود، إلى جانب نشر عناصر سريين بلباس مدني لمنع أي مواجهات عنيفة بين المستوطنين والفلسطينيين الذين يستعدون لمواجهة المسيرة.

وسينتشر "حوالي ألفي من قوات الشرطة سينتشرون في محيط المسارات التي سيسلكها المشاركون تحسبا لاندلاع مواجهات مع الفلسطينيين، كما قررت الشرطة تعزيز قواتها في المدن المختلطة ومنطقة وادي عارة".

جيش الاحتلال يتجهز لمواجهة

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن جيش الاحتلال نشر بطاريات إضافية لمنظومة "القبة الحديدية" للدفاعات الجوية، تحسبا لتجدد إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

كما أشار الموقع الإلكتروني لصحيفة "هآرتس" إلى رفع جهوزية جيش الاحتلال ورفع مستوى التأهب في صفوف قواته.

وذكر المراسل العسكري للقناة 13 الإسرائيلية، أن الجيش الإسرائيلي يستعد لإمكانية "تجدد القتال في غزة".

وأضاف أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، أبلغ قادة الوحدات العسكرية بالاستعداد لاستئناف القتال في غزة على خلفية ما يسمى "مسيرة الأعلام".

ونقل موقع "واللا" الإسرائيلي عن مصدر أمني إسرائيلي قوله إن الجيش سيحشد قوات إضافية في مناطق التماس في محيط مدينة القدس والضفة الغربية المحتلة، خشية من "عمليات شعبية" كردة فعل غاضبة على تنظيم "مسيرة الأعلام"، كما سيتم رفع "مستوى يقظة" منظومة الدفاع الجوي.

مخطط المسيرة

وصادق وزير ما يسمى الأمن الداخلي الإسرائيلي الجديد عومر بار ليف، مساء الاثنين، على القيام بـ"مسيرة الأعلام" الإسرائيلية اليوم في القدس المحتلة.

وزعم الوزير الجديد "بار ليف" بعد جلسة تقييم للوضع تمت مع المفتش العام للشرطة كوبي شبتاي ومسؤولين أمنيين آخرين، أن "القوات الإسرائيلية قادرة على الحفاظ على نسيج الحياة الرقيق وسلامة الجمهور".

وجدد اليمين المتطرف دعوة جمهوره لما يسمى "مسيرة الأعلام" الثلاثاءـ بحيث تبدأ الساعة 5:30 مساء، والتجمع والرقص بالأعلام الإسرائيلية عند باب العامود الساعة 6:30 مساء.

ومن المقرر أن تنطلق المسيرة الاستفزازية، من شارع "هنِفيئيم" باتجاه شارع السلطان سليمان وصولا إلى ساحة باب العامود، حيث سيقوم المستوطنون بحلقات رقص، ثم تتجه المسيرة إلى "ميدان تساهَل" عن طريق باب الخليل باتجاه حائط البراق.

وسيمر قسم من المشاركين في المسيرة الاستفزازية في الحي الإسلامي، وقسم آخر في الحي اليهودي.

واشنطن تحذر رعاياها

وفي السياق، أصدرت السفارة الأمريكية في القدس المحتلة، قرارا منعت مواظفيها من دخول البلدة القديمة، الثلاثاء، بالتزامن مع انطلاق "مسيرة الأعلام".

وجاء في بيان صدر عن وزارة الخارجية الأمريكية أنه "يمنع موظفو الحكومة الأمريكية وأفراد أسرهم من دخول البلدة القديمة، الثلاثاء". وأوضحت أن "منع موظفينا جاء بسبب الدعوات إلى ‘مسيرة الأعلام‘ والمظاهرات المضادة المحتملة".

وأضاف البيان أنه "لأن الحوادث الأمنية غالبا ما تحدث دون سابق إنذار، يُطلب من المواطنين الأمريكيين أن يظلوا يقظين وأن يتخذوا الخطوات المناسبة للحفاظ على أمنهم وسلامتهم".



مواضيع ساخنة اخرى
تعيين محمود ملحس عضوا في مجلس إدارة البنك العربي بعد فقدان باسم عوض الله لعضويته تعيين محمود ملحس عضوا في مجلس إدارة البنك العربي بعد فقدان باسم عوض الله لعضويته
دودين: الحكومة تسعى إلى تمكين الناطقين الإعلاميين في الوزارات والمؤسسات وتعزيز حضورهم دودين: الحكومة تسعى إلى تمكين الناطقين الإعلاميين في الوزارات والمؤسسات وتعزيز حضورهم
منع محاكمة المشتكى عليهم في قضية مستشفى الجاردنز منع محاكمة المشتكى عليهم في قضية مستشفى الجاردنز
دعم عسكري لإقامة مستوطنة بغور الأردن.. ومخاوف أمنية دعم عسكري لإقامة مستوطنة بغور الأردن.. ومخاوف أمنية
الأمانة: سيارات أجرة ستنقل المواطنين للباص السريع الأمانة: سيارات أجرة ستنقل المواطنين للباص السريع
اشتراط إجراء فحص كورونا لمراجعي المراكز الصحية اشتراط إجراء فحص كورونا لمراجعي المراكز الصحية
"الأمانة" تعلن ساعات عمل الباص السريع "الأمانة" تعلن ساعات عمل الباص السريع
النائب العام : بدائل التوقيف تخفّف الاكتظاظ في المراكز النائب العام : بدائل التوقيف تخفّف الاكتظاظ في المراكز
حل إدارة نادي البقعة وتشكيل هيئة مؤقتة حل إدارة نادي البقعة وتشكيل هيئة مؤقتة
الملك : فوائد استراتيجية للقمة الثلاثية الملك : فوائد استراتيجية للقمة الثلاثية
الملكة رانيا تطلع على عدد من المشاريع المنفذة في الشوبك الملكة رانيا تطلع على عدد من المشاريع المنفذة في الشوبك
اليونان ستقدم 150 ألف جرعة لقاح للأردن اليونان ستقدم 150 ألف جرعة لقاح للأردن
تأجيل انتخابات نقابات وجمعيات حتى تشرين الأول تأجيل انتخابات نقابات وجمعيات حتى تشرين الأول
زير الماء تراث شعبي ينبغي موائمته للشروط الصحية اللازمة في زمن كورونا زير الماء تراث شعبي ينبغي موائمته للشروط الصحية اللازمة في زمن كورونا
دعوة لوضع سقوف وسعر مرجعي للمحروقات دعوة لوضع سقوف وسعر مرجعي للمحروقات
استطلاع: 75% من الأردنيين مع تخصيص مقاعد في مجلس النواب لمترشحين على مستوى الوطن استطلاع: 75% من الأردنيين مع تخصيص مقاعد في مجلس النواب لمترشحين على مستوى الوطن