صرخات الصحفيين لا يسمعها أحد

تم نشره الأربعاء 16 حزيران / يونيو 2021 12:46 صباحاً
صرخات الصحفيين لا يسمعها أحد
حسين الرواشدة

أي موقف سيسجله التاريخ لهؤلاء الذين تركوا الصحافة اليومية ، تتقلب على جمر الصبر والخيبة والأسى، ولم يكلفوا خواطرهم بالسؤال عن محنة مئات الصحفيين والعاملين في بلاطها النبيل، و أي لعنة ستلاحق الشامتين العابرين بصحافة لم تكذب أهلها، ولم تتسكع على الأرصفة كغيرها، ولم ترفع في وطنها إلا أذان الخير و المحبة، ولم تكن في أي يوم الا صوتا للحق و سيفا للدولة يذب عنها الأعداء و يذود عن حياضها العاديات.

نحن في»الصحافة» لا نتسول، و لكننا نصارح إخواننا القراء الأعزاء بأننا قدمنا على مدى السنوات الماضية نموذجا فريدا عز نظيره، للصبر والاحتمال وانتظار الفرج، لكن في كل يوم نكتشف بان المسؤلين في بلادنا غير معنيين بصمتنا ولا بصبرنا ، ولا حتى بصراخنا، وفي الوقت الذي ترفع فيه لافتة « لا يوجد مصاري « فان ما يدفع من الموازنة في أبواب أخرى نعرفها، اقل أهمية ، يكفي وزيادة لإنقاذ مؤسسات عريقة كالصحف اليومية ، التي هي مؤسسات الدولة واذرعتها ومدونة لذاكرتها التاريخية .

كل صرخات العالم من حولنا نسمعها ونتسابق للرد عليها، وتزيين صورتنا أمام أصحابها إلا صرخة «الصحافة «التي خدمت الدولة لأكثر من نصف قرن، هذه التي انطلقت بكل ما حملته من مرارة ، ولكن لم تجد من يسمعها، هل بوسعنا نحن الصحفيين الذين نشعر بالخيبة ان نقول الآن بأننا « فهمنا» المطلوب، وبان القضية ليست ملايين قليلة تسعف الصحافة لتجاوز عثراتها ، وإنما ابعد من ذلك، وكأن البعض يريد ان ينتقم من أصواتنا ( وعلى ماذا ينتقم ؟) او يريد ان نعرض حريتنا واستقلالنا للبيع في أسواق الوشايات والتضليل و الكذب .

كل الاعتذارات التي تساق لإقناعنا ان «نقلع» أشواكنا بأيدينا لا تسمن ولا تغني من جوع، فنحن ندرك أن هذه الصحف تتحدث باسم الدولة وان الحكومات هي التي تحركها وتستفيد منها، لكننا - يشهد الله – لم نبع ضمائرنا ولم نتاجر بقرائنا ولم نتنكر للناس في مجتمعنا، وها نحن ندفع الثمن عن رضا وطيب خاطر، وما يؤسفنا أننا لن نكون الضحية الأخيرة ، فما واجهناه من عقوق هو مجرد «بروفة « ستتكرر لمؤسسات أخرى إعلامية وغير إعلامية، ولأشخاص آخرين راهنوا على الحكومات فباعتهم في أول مزاد، وأكلتهم كما تأكل الدولة أبناءها .

قد يخسر مئات الصحفيين «حبرهم» و أرزاقهم ووظائفهم، كما خسرها زملاؤهم الذين غادروها، لكن خسارة «الصحافة» لا تتعلق بالوظائف والموظفين ولا بالمباني و المطابع، و إنما هي خسارة مجتمع ودولة، لان أزمة الصحافة في الأصل ليست أزمة صحف وورق ، وإنما أزمة دولة، وهؤلاء الصحفيون لن يكسروا أقلامهم فلديهم أكثر من منبر وفرصة للبوح والكلام، ولديهم بالطبع ما يقولونه، ومن يستعرض ما تنشره المواقع الإخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي في الداخل والخارج، وما تعرضه الشاشات، يعرف تماما أن لكتّاب «الصحف» وصحفييها حضورهم اللافت وجولاتهم وحواراتهم، كما ان لهم ضمائرهم الوطنية التي لا تنام .

الصراحة أحيانا جارحة، لكن المسؤولين في بلدنا (حفظهم الله) لم يتركوا – للأسف – لنا مجالا للصبر على «المأساة» او للتغطية على الوجع الذي نستشعره في هذه الصحافة التي يتسارع البعض لإطلاق النار عليها بحجة انها استنفدت أغراضها أو « هرمت» وحان رحيلها ....

يا خسارة ، كأن لسان حال «الصحافة » يكرر ما قاله (العرجي ) حفيد عثمان بن عفان رضي الله عنهم، ذات محنة : أضاعوني وأي «فتى» أضاعوا / ليوم كريهة وسداد ثغر ...

الدستور



مواضيع ساخنة اخرى
دعوة لوضع سقوف وسعر مرجعي للمحروقات دعوة لوضع سقوف وسعر مرجعي للمحروقات
استطلاع: 75% من الأردنيين مع تخصيص مقاعد في مجلس النواب لمترشحين على مستوى الوطن استطلاع: 75% من الأردنيين مع تخصيص مقاعد في مجلس النواب لمترشحين على مستوى الوطن
الوهادنة : نعمل على تجنب مزيد من الإصابات الوهادنة : نعمل على تجنب مزيد من الإصابات
التربية: أسئلة امتحان الرياضيات خرجت بعد ساعتين من انعقاد الامتحان التربية: أسئلة امتحان الرياضيات خرجت بعد ساعتين من انعقاد الامتحان
التربية : دوام على فترتين أو بالتناوب بالمدارس الحكومية التربية : دوام على فترتين أو بالتناوب بالمدارس الحكومية
الأردن يعفي الفلسطينيين الحاصلين على المطعوم من فحص الكورونا الأردن يعفي الفلسطينيين الحاصلين على المطعوم من فحص الكورونا
وفاه ستة اشخاص وإصابة اربعه آخرين إثر حادث تصادم في المفرق وفاه ستة اشخاص وإصابة اربعه آخرين إثر حادث تصادم في المفرق
التربية: التعليم بالمؤسسات التعليمية الخاصة للعام الدراسي المقبل وجاهيا وبنسبة 100 بالمئة التربية: التعليم بالمؤسسات التعليمية الخاصة للعام الدراسي المقبل وجاهيا وبنسبة 100 بالمئة
الضمان : تعجيل صرف بدلات التعطـل في الحسابـات البنكـية الخميس الضمان : تعجيل صرف بدلات التعطـل في الحسابـات البنكـية الخميس
المعونة: البدء بصرف رواتب المستفيدين من برنامجي المعونات الشهرية وتكافل3 المعونة: البدء بصرف رواتب المستفيدين من برنامجي المعونات الشهرية وتكافل3
تلقي نحو 46 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة في الأردن تلقي نحو 46 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة في الأردن
قرارات مجلس الوزراء اليوم الاربعاء قرارات مجلس الوزراء اليوم الاربعاء
الأوقاف تعلن عن أماكن مصليات عيد الاضحى المبارك - أسماء الأوقاف تعلن عن أماكن مصليات عيد الاضحى المبارك - أسماء
52 دولة يدخلها الأردنيون دون فيزا 52 دولة يدخلها الأردنيون دون فيزا
نتنياهو يهاجم بينيت لموافقته على تزويد الأردن بالمياه نتنياهو يهاجم بينيت لموافقته على تزويد الأردن بالمياه
الصحة العالمية تحذر من الجمع بين لقاحات مختلفة ضد كورونا الصحة العالمية تحذر من الجمع بين لقاحات مختلفة ضد كورونا
قيس سعيد: هناك ضغوط مالية وفي المقابل يوجد من يحظى بقروض وأموال من البنوك ويمتنع عن دفع الضرائب