استشارية نفسية : مشاهير السوشيال ميديا ساهموا في زيادة الطلاق

تم نشره الثلاثاء 29 حزيران / يونيو 2021 10:58 مساءً
استشارية نفسية : مشاهير السوشيال ميديا ساهموا في زيادة الطلاق
عبير باكدم

المدينة نيوز :- كشفت عبير باكدم الاستشارية النفسية والأسرية، كيف ساهم مشاهير السوشيال ميديا في ارتفاع معدل الطلاق وتفكيك رابطة الاسرة والبيوت وتدمير العلاقة الزوجية وصولا الى الطلاق.

وقالت باكدم عبر برنامج “يا هلا” الذي يبث على قناة “روتانا خليجية”، إن مشاهير السوشيال ميديا يتعمدون إظهار خروجهم المرفهة وهي بخلاف ذلك.

وأضافت: “إحدى المشاهير تصور خروجها مع زوجها وكيف أنهما سعداء، ونحن كمختصين نعرف أن هذا ليس الجانب الحقيقي لعلاقتهما، ولكن هناك الكثيرين لا يعرفون ذلك، ويشعرون بالنقص ويقارنون حياتهم بحياة هؤلاء المشاهير التي تضج بالفسح والبهجة ويتساءلون لماذا حياتهم ليست كحياة هؤلاء”.

وتابعت: “معظم المشاهير عندنا خاصة من النساء يقومون بتسويق الملابس والفسح والذهب والإكسسوارات، ما يسبب الكثير من الأذى للناس على خلفية شعورهم بالنقص وزعزة ثقة المشاهد في نفسه”.

ومضت باكدم تقول: “خلال أسبوعين فقط جاءت لي حالتين من هذا النوع، وخلال فترة الحجر الكلي بسبب كورونا تعاملت مع 7 حالات زوجية وصلت إلى الانفصال بسبب مشاهير السناب شات”.

وبينت: “أن الكثير من الزوجات يشعرن بالنقص لأن زوجها لا يدللها بالشكل الذي تراه من المشاهير، ولا يوفر لها الأغراض التي تعتقد أنها موجودة لدى غيرها بشكل طبيعي، مشيرة إلى أن بعض الزوجات تطلب على سبيل المثال من أزواجهن إظهار الرومانسية بشكل علني كإمساك أيدهن في الأماكن العامة وتصوير تلك اللحظات ومشاركتها على “سناب شات”، وهو ما يرفضه الكثير من الرجال، كون المجتمع السعودي محافظ في الأساس مهما وصل من الانفتاح، فبالتالي تحدث خلافات لشعور الزوجة بالنقص، مقارنة بحياة المشاهير اللواتي يعرضن حياة خيالية”.



مواضيع ساخنة اخرى