حوارية بمناسبة مرور عشرين عاماً على اتفاقية التجارة الحرة بين الأردن وأميركا

تم نشره الخميس 01st تمّوز / يوليو 2021 10:57 مساءً
حوارية بمناسبة مرور عشرين عاماً على اتفاقية التجارة الحرة بين الأردن وأميركا

المدينة نيوز : - عقدت غرفة التجارة الأميركية في الأردن، جلسة حوارية مرئية رابعة، كجزء من سلسلة النشاطات التي أطلقتها الغرفة بمناسبة مرور عشرين عاماً على توقيع اتفاقية التجارة الحرة بين الأردن والولايات المتحدة الأميركية.
وذكرت الغرفة في بيان اليوم الخميس، أن الجلسة كانت بعنوان فهم احتياجات المشتري الأميركي وكيفية الاستجابة لها وصولاً إلى عقود تصديرية، شارك فيها مؤسس شركة بريان تود، بريان تود، ورئيس مجموعة تانر فود، رون تانر، وعضو مجلس إدارة شركة بتراء للصناعات الهندسية فراس أبو وشاح، وأدارة الجلسة الرئيس التنفيذي لغرفة التجارة الأميركية في الأردن، روز الإسي.
وهدفت الجلسة إلى منح الشركات الأردنية الفرصة للتواصل مع المشترين الأميركيين لفهم وجهة نظرهم حول كيفية اختيار المشترين الأميركيين لخيار التوريد وسط المنافسة العالية في السوق، وإعطاء نبذة عن مؤشرات الأداء الرئيسية، التي يعتمدون عليها عند اتخاذ قرار الشراء. وأكد مؤسس شركة بريان تود، أهمية التعرف على السوق الأميركية، التي تعد واحدة من أكثر الأسواق تنافسية وأكبرها في العالم، لغناها بفرص الشراكة مع مشترين وموردين. وشدد تود على أهمية فهم ديناميكيات السوق الأميركية، عند التصدير، خاصة في قطاع الأغذية، الذي يعد من أكثر القطاعات التنافسية في الأردن، المحددة باستراتيجية ائتلاف التجارة الوطني الذي يعد منصة حوارية بين القطاع العام والخاص، يهدف إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية بين الأردن والولايات المتحدة.
وقدم خلال الجلسة لمحة عن البيانات الإحصائية والتركيبة الديموغرافية للسوق الأميركية، وعن سلوك الشراء المتغير لدى المستهلكين خصوصاً خلال جائحة كورونا. من جانبه، استعرض رئيس مجموعة تانر فود، رون تانر، المفاتيح الرئيسية التي يجب على الشركات الأردنية أخذها بعين الاعتبار عند البيع إلى أسواق مختلفة، وكيفية اختيار السوق من حيث شموليتها، والسلاسل التجارية، واختيار أسواق إقليمية ومتخصصة وأسواق الأغذية الطبيعية.
كما استعرض عدداً من النصائح حول كيفية البيع للدخول إلى أسواق مرئية وخدمات المطاعم، وكيفية التحضير لاجتماعات مثمرة مع مشترين أميركيين، مسلطاً الضوء على استراتيجيات للتخطيط للمشاركة الفعالة في معارض تجارية. وقال تانر، إن تحديد السوق المستهدفة والاستثمار في التسويق والتعزيز من الميزة التنافسية للمنتجات من أهم الأمور لتحقيق أقصى استفادة من المشاركة في المعارض التجارية.
واستعرض عضو مجلس إدارة شركة بتراء للصناعات الهندسية فراس أبو وشاح، تجربة شركته في الوصول إلى السوق الأميركية، من خلال الاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة الأردنية الأميركية. وقال أبو وشاح، إن اتفاقية التجارة الحرة بين الأردن وأميركا، تعزز القدرة التنافسية وتزيد حجم المبيعات، لكن المفتاح الرئيس لذلك، هو تحديد احتياجات المشتري الأميركي والشهادات المطابقة لمتطلبات السوق الأميركية. وأكد أهمية المشاركة في أنشطة ترويج الصادرات مثل تلك التي تنظمها غرفة التجارة الأميركية في الأردن واكتساب المهارات والمعرفة للوصول ليس فقط إلى السوق الأميركية، ولكن إلى أسواق عالمية أخرى. وأعربت المديرة التنفيذية لغرفة التجارة الأميركية في الأردن روز الإسي، عن تقديرها لشركة وائل أبو عواد ( 7 بوي) لرعايتها الجلسة، مؤكدة أهمية استفادة الشركات الأردنية من اتفاقية التجارة الحرة الاردنية الأميركية. وأشارت الإسي إلى أن الغرفة ستوفر الدعم التقني للشركات التي تسعى إلى أن تدخل السوق الأميركية من خلال البرامج والأنشطة المتوفرة لديها.
وستعقد الغرفة أربع جلسات حوارية أخرى تغطي التسويق الرقمي وتجارة الخدمات بالإضافة إلى القضايا التجارية القانونية وستختمها بمؤتمر على مستوى إقليمي في كانون الأول من هذا العام.
--(بترا) 



مواضيع ساخنة اخرى