رغم سلبية كورونا.. لماذا تأخر شفاء الفنانة دلال عبد العزيز؟

تم نشره الخميس 08 تمّوز / يوليو 2021 10:19 صباحاً
رغم سلبية كورونا.. لماذا تأخر شفاء الفنانة دلال عبد العزيز؟
سمير غانم وزوجته دلال عبد العزيز

المدينة نيوز :- لا تزال الفنانة المصرية دلال عبد العزيز تخضع للعلاج رغم شفاءها من مرض كوفيد-19 بعدما أصيبت بفيروس كورونا، إلا أن تطورات وضعها الصحي تشير إلى استمرار تأثرها بتداعيات كورونا.

وكان الفنان المصري سمير غانم قد دخل أحد مستشفيات القاهرة لتلقي العلاج، برفقة زوجته الفنانة دلال عبد العزيز، بعد إصابتهما بفيروس كورونا المستجد، إلا أن نجم الكوميديا فارق الحياة في أواخر مايو الماضي.

وكشف مستشار الرئيس المصري للشؤون الصحة والوقاية محمد عوض تاج الدين تفاصيل تأخر شفاء بعد الحالات التي أصيبت بفيروس كورونا رغم سلبية المسحة، مثل الفنانة دلال عبد العزيز.

وقال تاج الدين، خلال تصريحات تليفزيونية نقلتها صحيفة "الوطن" المصرية، إن "هذا الأمر يحدث بسبب تداعيات كورونا أو مضاعفات الإصابة بها.

وأضاف "الفيروس نفسه ينتهي، لكن فيه اسم أنا من أوائل الناس اللي أطلقته ويتم الحديث عنه في كل المؤتمرات العلمية والصحية، وهو ما بعد الجائحة أو ما بعد الإصابة بكورونا".

وتابع: "فيروس كورونا قد يترك آثار سلبية بعد الشفاء منه، وقد تُسبب مشكلات كبيرة جدا"، موضحا أنه تم رصد 23 مشكلة ممكن تحدث في جسم الإنسان بعد التعافي من كورونا، أكثرها ضررا الإصابة بالرئة.

ونوه مستشار الرئيس المصري إلى أنه "قد تحدث نوع من العتامات أو الالتهابات أو التليفات تُصيب نسيج الرئة".

وأشار إلى أنه في الحقيقة ما يُفرق بين الالتهاب الرئة ما بعد التعافي من كورونا وبين التليف المناعي الذي يُصيب الرئتين، هو أن التليف الناتج عن الإصابة بكورونا في كثير من الحالات يستجيب للعلاج.

وذكر: "الرئة تدريجيًا تأخذ وقت وترجع لطبيعتها، وقد تكون الإصابة أو التليف الموجود في الرئتين في بعض الأشخاص كميته كبيرة فتأخذ وقت أطول أو فترة زمنية أطول من أجل الشفاء منه".



مواضيع ساخنة اخرى
عون: ندعو الدول التي تملك معلومات أو بيانات عن انفجار مرفأ بيروت أن تمدنا بها