شكري يبحث مع بوريل عددا من القضايا الإقليمية والدولية

تم نشره الثلاثاء 13 تمّوز / يوليو 2021 08:44 مساءً
شكري يبحث مع بوريل عددا من القضايا الإقليمية والدولية
وزير الخارجية المصري سامح شكري

المدينة نيوز :- التقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، بمفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والأمن، جوزيب بوريل، وبحثا جملة من القضايا الإقليمية والدولية والتعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد حافظ، إن وزير الخارجية عقد خلال زيارته إلى بروكسل اجتماعا مع مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والأمن، بحثا خلاله التحديات المشتركة إقليميا ودوليا والفرص المتاحة للتعاون بين مصر والاتحاد الأوربي، بالإضافة إلى "سد النهضة" والملف الليبي وعملية السلام فى الشرق الأوسط.

وأضاف المُتحدث باسم وزارة الخارجية، أن شكري وبوريل أكدا خلال اللقاء على الطابع الاستراتيجي للعلاقات التي تجمع مصر بالاتحاد الأوروبي، وأهميتها في ظل تزايد التحديات المشتركة إقليمياً ودوليا والفرص الكبيرة المتاحة للتعاون بين الجانبين، حيث اتفقا على تفعيل كافة آليات التعاون القائمة في إطار اتفاقية المشاركة المصرية الأوروبية.

وأوضح المتحدث أن الاجتماع شهد كذلك نقاشا معمقا وتبادلا للرؤى بين شكري وبوريل حول مجمل الملفات والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث عرض وزير الخارجية المصري الرؤية المصرية الهادفة لحلحلة الأزمات بغية استعادة الاستقرار وتحقيق الازدهار لشعوب المنطقة.

وكان على رأس الموضوعات محل النقاش الأوضاع في ليبيا، والقضية الفلسطينية والدفع قدما بعملية السلام بما في ذلك جهود إعادة إعمار قطاع غزة ودعم الاقتصاد الفلسطيني والدعم التنموي في سائر أنحاء الأراضي الفلسطينية؛ هذا، فضلا عن التطرق لملف "سد النهضة".

كما تم كذلك تناول الجهود الخاصة بمكافحة الهجرة غير المشروعة والإرهاب.

و أعرب الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية بالاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل ، عن قلقه إزاء الموقف المتعلق بسد النهضة الإثيوبي، وجدد دعم الاتحاد الأوروبي لجهود الاتحاد الإفريقي لحل النزاع القائم بين إثيوبيا ودول المصب حول السد.

المصدر: RT



مواضيع ساخنة اخرى