خطيب العيد في بيروت: "أيّ طبقة حاكمة هذه التي ابتُلينا بها؟!"

تم نشره الأربعاء 21st تمّوز / يوليو 2021 12:29 صباحاً
خطيب العيد في بيروت: "أيّ طبقة حاكمة هذه التي ابتُلينا بها؟!"
صلاة العيد في بيروت

المدينة نيوز :- حذّر خطيب عيد الأضحى، في مسجد "محمد الأمين" وسط بيروت الثلاثاء، من حدوث "فوضى" في لبنان، متسائلا باستنكار: أيّ طبقة حاكمة هذه التي ابتُلينا بها؟!

جاء ذلك في خطبة ألقاها أمين دار الفتوى، ممثل مفتي الجمهورية، الشيخ أمين الكردي، بحضور مئات المصلين يتقدمهم ممثل رئيس الحكومة الأمين العام لمجلس الوزراء، القاضي محمود مكية، وحشد من شخصيات سياسية واجتماعية ونقابية وعسكرية.

وقال الكردي: "لسنا ببعيدين عن الفوضى في لبنان عندما يبتعد الناس عن القيم الإيمانية والأسس الأخلاقية، لاسيما إذا كانوا أصحاب سلطة ومسؤولية"، وفق ما نشره الموقع الإلكتروني لدار الفتوى.

وتابع: "مصيبتنا في هذا البلد أن كثيرا ممن تولوا السلطة هم من أمراء الحرب أو من الفاسدين والمفسدين أو من الساكتين عنهم".

وعن انفجار مرفأ بيروت، تساءل الكردي: "على حساب مَن المماطلة والتأخير في كشف الأسباب والمتورّطين والمقصّرين والنقاشات والأخذ والرد، أليس على حساب الشهداء وأعصاب أهلهم والجرحى والذين شُرّدوا وأُصيبوا (؟)".

وتابع: "أيّ طبقة حاكمة هذه التي ابتُلينا بها في هذا البلد (؟!)"، على حد تعبيره.

وأردف: "لا حصانة لأحد من الفاسدين والمفسدين والمرتكبين، ولا غطاء لأحد من هؤلاء مهما علا شأنه".

وفي 4 أغسطس/آب 2020، وقع انفجار ضخم في مرفأ العاصمة بيروت، أسفر عن أكثر من 200 قتيل ونحو 6 آلاف جريح، فضلا عن دمار مادي هائل في الأبنية السكنية والمؤسسات التجارية.

وبحسب تقديرات رسمية، وقع الانفجار في العنبر رقم 12 بالمرفأ، الذي كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة "نترات الأمونيوم" الشديدة الانفجار، كانت مصادرة من سفينة ومخزنة منذ عام 2014.

وأقام مسلمو باقي المناطق في لبنان صلاة عيد الأضحى داخل المساجد وفي باحاتها الخارجية، مستمعين إلى خطب تناولت الأوضاع المعيشية والاقتصادية والسياسية الصعبة التي يمر بها البلد.

ومنذ نحو عامين، يعاني لبنان أزمة اقتصادية طاحنة غير مسبوقة، أدت إلى انهيار قياسي في قيمة العملة المحلية (الليرة) مقابل الدولار، فضلا عن شح في الوقود والأدوية، وانهيار القدرة الشرائية لمعظم اللبنانيين.

وجراء خلافات، تعجز القوى السياسية اللبنانية عن تشكيل حكومة لتخلف حكومة تصريف الأعمال الراهنة، برئاسة حسان دياب، والتي استقالت بعد 6 أيام من انفجار المرفأ، في بلد تتصارع فيه مصالح دول إقليمية وغربية.

الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى
دعوة لوضع سقوف وسعر مرجعي للمحروقات دعوة لوضع سقوف وسعر مرجعي للمحروقات
استطلاع: 75% من الأردنيين مع تخصيص مقاعد في مجلس النواب لمترشحين على مستوى الوطن استطلاع: 75% من الأردنيين مع تخصيص مقاعد في مجلس النواب لمترشحين على مستوى الوطن
الوهادنة : نعمل على تجنب مزيد من الإصابات الوهادنة : نعمل على تجنب مزيد من الإصابات
التربية: أسئلة امتحان الرياضيات خرجت بعد ساعتين من انعقاد الامتحان التربية: أسئلة امتحان الرياضيات خرجت بعد ساعتين من انعقاد الامتحان
التربية : دوام على فترتين أو بالتناوب بالمدارس الحكومية التربية : دوام على فترتين أو بالتناوب بالمدارس الحكومية
الأردن يعفي الفلسطينيين الحاصلين على المطعوم من فحص الكورونا الأردن يعفي الفلسطينيين الحاصلين على المطعوم من فحص الكورونا
وفاه ستة اشخاص وإصابة اربعه آخرين إثر حادث تصادم في المفرق وفاه ستة اشخاص وإصابة اربعه آخرين إثر حادث تصادم في المفرق
التربية: التعليم بالمؤسسات التعليمية الخاصة للعام الدراسي المقبل وجاهيا وبنسبة 100 بالمئة التربية: التعليم بالمؤسسات التعليمية الخاصة للعام الدراسي المقبل وجاهيا وبنسبة 100 بالمئة
الضمان : تعجيل صرف بدلات التعطـل في الحسابـات البنكـية الخميس الضمان : تعجيل صرف بدلات التعطـل في الحسابـات البنكـية الخميس
المعونة: البدء بصرف رواتب المستفيدين من برنامجي المعونات الشهرية وتكافل3 المعونة: البدء بصرف رواتب المستفيدين من برنامجي المعونات الشهرية وتكافل3
تلقي نحو 46 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة في الأردن تلقي نحو 46 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة في الأردن
قرارات مجلس الوزراء اليوم الاربعاء قرارات مجلس الوزراء اليوم الاربعاء
الأوقاف تعلن عن أماكن مصليات عيد الاضحى المبارك - أسماء الأوقاف تعلن عن أماكن مصليات عيد الاضحى المبارك - أسماء
52 دولة يدخلها الأردنيون دون فيزا 52 دولة يدخلها الأردنيون دون فيزا
نتنياهو يهاجم بينيت لموافقته على تزويد الأردن بالمياه نتنياهو يهاجم بينيت لموافقته على تزويد الأردن بالمياه
الصحة العالمية تحذر من الجمع بين لقاحات مختلفة ضد كورونا الصحة العالمية تحذر من الجمع بين لقاحات مختلفة ضد كورونا
أمر رئاسي تونسي برفع الحصانة البرلمانية عن النواب