باخرة تحمل سياحاً سعوديين تصل العقبة

تم نشره الأحد 01st آب / أغسطس 2021 09:08 صباحاً
باخرة تحمل سياحاً سعوديين تصل العقبة
باخرة في العقبة

المدينة نيوز :- رست في ميناء العقبة اليوم الاحد، الباخرة سينس ايكليبس، تحمل على متنها رجال اعمال سعوديين، هي الاولى من نوعها منذ جائحة كورونا وانقطاع سياحة البواخر في شهر شباط من العام الماضي.
وقال نائب رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة مفوض السياحة شرحبيل ماضي، لوكالة الانباء الاردنية (بترا)، ان أهمية هذه الرحلة تكمن في ان الخط السياحي البحري هو الاول من نوعه على شواطئ البحر الاحمر الذي سيخدم السعودية والاردن ومصر.
واضاف ان الخط يعتبر انطلاقة جديدة للسياحة في مدينة العقبة بعد ازمة كورونا، كما انه سيسهم في عملية التكامل السياحي بين البلدان العربية على البحر الاحمر وايجاد منتجات سياحية جديدة ومختلفة وتنشيط الحركة السياحة لتعم الفائدة على هذه البلدان .
ولفت ماضي، الى ان رجال الاعمال السعوديين الذين وصلوا على متن الباخرة، سيقومون ضمن برنامج الرحلة بزيارات بالباص الى وادي رم والبترا، ورحلات بطائرات الهليكوبتر الى البترا، ورحلات غوص بالغواصة الخاصة بالباخرة، وغوص فردي للضيوف بالتعاون مع نوادي الغوص في العقبة ، وزيارات للمنتجعات السياحية في المدينة واستخدام المرافق فيها والعديد من البرامج الأخرى.
من جهته، قال مدير عمليات شركة غرغور للملاحة الوكيل الملاحي للباخرة عبدالرحمن علي، ان هذه الباخرة هي الاولى من نوعها في العالم تقوم برحلة سياحية على متنها رجال أعمال سعوديين.
واضاف ان الباخرة مزودة بغواصة لرحلات استكشاف أعماق البحار وطائرتي هليكوبتر والعديد من القوارب الصغيرة التي تستخدم لنقل الركاب في البحر والعديد من الألعاب والرياضات البحرية كقوارب وألواح التجديف، ولدى الباخرة فريق متخصص بالرحلات الاستكشافية ومصنفة رسميا 6 نجوم تستوعب 228 راكبا من الضيوف.
واشار الى ان الباخرة ستقوم بتسع زيارات قادمة لمدينة العقبة هذا العام، بمعدل رحلة كل 10 ايام، مدة مكوث كل منها تصل الى نحو 15 ساعة.
واكد ان الرحلة الأولى على متنها حوالي 90 سائحا من الشخصيات الهامة، معظمهم من الأشقاء السعوديين، وحوالي 180 من طاقم الباخرة ، جميعهم حاصلين على اللقاح ضد كورونا وفحص "بي سي آر" سلبي من اخر محطة صعود وحسب البروتوكولات الصحية المطبقة في العقبة على البواخر السياحية، مشيرا الى ان عدد السياح سيزداد في كل رحلة.



مواضيع ساخنة اخرى
أ ف ب عن وزير الخارجية الفرنسي: الخروج من أزمة الغواصات يتطلب وقتا وأفعالا